اخر الاخبار

لخبطه

‫هذا حال الأندية السعودية تحديداً في كل موسم مع اللاعبين الأجانب دائماً ما نجد العشوائية(اللخبطة) في إختيار اللاعبين إما لاعب أقل من طموحات النادي وإما لاعب في غير الخانة التي يحتاج إليها الفريق وإما لاعب مصاب أو ماشابه ذلك ( معطوب ) والسبب لايحتاج لتحليلات حتى نقوم بإستنتاجه وهو أنّ المسؤولين عن ملف التعاقدات لاعلاقة لهم بهذا الشأن أي غير مختصين والبعض الأخر سماسره بحثاً لمصلحة شخصية لذلك لابد على كل نادي أن يحرص كل الحرص على أن يوظف أصحاب الإختصاص في هذا الموقع حتى تكون المحصلة النهائية لاعبين يقدمون الفائدة للنادي ويتم إختيارهم بعناية وبحسب حاجة الفريق وأصحاب الإختصاص متوفرون فقط على إدارات الأندية أن تفعّل لديها عامل الرغبة في البحث عنهم فلدينا لاعبين قدامى يجيدون هذا الدور وسأمثل لكم ببعض اللاعبين القدامى فعلى سبيل المثال محمد عبدالجواد وخالد الشنيف ويوسف الثنيان وماجد عبدالله ونواف التمياط وحمزه أدريس ومحمد مسعد وفؤاد أنور وسعيد العويران والقائمة تطول وهناك خيارات أخرى ليس الإختصاص حكراً على من لعب كرة القدم فهناك إداريين ( ندره ) يجيدون هذا الدور وبإتقان منقطع النظير ولا مانع من إستقطاب خبراء فنيين متميزين من الخارج لهذه المهمة حتى وإن كانوا بأجره عالية أدفعوا لهم من أجل موسم ناجح لأنديتكم وحتى تضعوا حد لإهدار ملايين الملايين دون فائدة مرجوة فكم من الملايين ذهبت هباءً منثوراً على محترفين لم يستفد النادي منهم بسبب سوء الإختيار فماذا لو كان من يختار اللاعبين مختصاً ؟! لما حصل إهدار الأموال وسُددت بعض الديون المتراكمة وأُعطي اللاعبين مستحقاتهم المتأخرة وناهيك أيضاً عن ( اللخبطة ) وعدم وضع جدولة واضحة مابين النادي واللاعب لسداد مستحقاته وهذه أيضاً سببها شخص عشوائي غير مختص بالأمور المالية وكيفية جدولتها فهذه أيضاً خاصية تحتاج لرجل إختصاص بالأمور المالية ويعرف كيفية إدارة الأموال داخل النادي الريال بالريال ‬
‫”” ونة “” حقيقةً لا أعلم كيف سنطبق الخصخصة في ظِل هذه اللخبطة.‬

‫الكاتب : أحمد سعد المنتشري

عن أكاديمية روافد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المصدرجية ..

‏المصدرجية .. سأتحدث عن المصدرجية في الوسط الرياضي السعودي تحديداً هؤلاء فئة يدّعون بأنهم عاشقين ...