الباهلي يحث على دعم جمعية كفيف الخيرية 

 

حوار الدكتور/ عثمان بن عبد العزيز آل عثمان

روافد العربية / متابعة وسيلة محمود الحلبي

 

يمتاز بالأصالة في دينة وخلقه وسلوكه محب العمل الخيري والإنساني، ويتصف بالإخلاص لله تعالى، والابتسامة وحب الخير للآخرين. فهو يتعامل مع الناس باحترام وتهذيب، وإحساسه بالمسؤولية يجعله قادرًا على الإبداع والابتكار والتميز، والتضحية في سبيل راحة المواطن والمقيم، ويعمل ذلك من أجل دينه بإخاء وتعاون وود، ودائمًا يقظ لرسالته، فهي سر تميزه وإبداعاته الموفقة، ويؤدي واجبه بتعاون إخوانه المواطنين. فكل واحدًا منهم يعكس صورة واضحة مشرفة عن دينه ووطنه الغالي. فكان لنا هذا الحوار الصحفي مع سعادة الأستاذ عبد الرحمن الباهلي   المدير التنفيذي للجمعية، ونتطلع إلى الإجابة على الأسئلة التالية:

س1/ تكلم عن الجمعية وماهي الخطط المستقبلية لبناء استدامة وتطوير وتنفيذ مشاريع نوعية تخدم منسوبي ومنسوبات الجمعية؟

ج1/جمعية المكفوفين الأهلية بمنطقة الرياض (كفيف) مسجلة بوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالترخيص رقم (400) تأسست عام 1428ه، ومسجل في كشوفاتها قرابة (1000) مستفيد ونطاق عملها منطقة الرياض، ولديها (9) برامج رئيسة وهي: التدريب والتأهيل.  قسم المساعدات. قسم الإرشاد الطبي.  نادي نجم: لرعاية المواهب والخدمات الترفيهية. مركز المعرفة: للبحوث العلمية والأدلة والتطبيقات الخاصة بالمكفوفين.  مركز الطفل الكفيف. مركز رعاية المرأة الكفيفة. المطابع: المخصصة لطريقة برايل. قسم التطوع والمبادرات.

أما سؤالكم عن الخطط المستقبلية لبناء واستدامة المشاريع، فهناك خطة استراتيجية ومن ضمن أهدافها تطوير بعض البرامج لتحول إلى استثمارية تخدم الجمعية وتحقق لها اكتفاءً ذاتياً مثل (المطابع – مركز التدريب والتأهيل – روضة الأطفال… وغيرها من البرامج).

س2/ماهي أبرز المعوقات التي تواجه المسؤولين والمهتمين بالجمعيات الخيرية؟

ج2/في نظري أن عدم وجود مجالس تنسيقية للجمعيات يتسبب في بعثرة الجهود وقد أسعدني انشاء المجلس التنسيقي لعله يساهم في ترتيب أمور الجمعيات، ومن أهم العوائق: ضعف الكوادر الوظيفية في الجمعيات، والذي سببه ضعف الموارد، وكنت أتمنى أن تتولى البنوك كمسؤولية اجتماعية عليها تشغيل أهم قسمان وهما: الإدارة التنفيذية. وقسم البرامج والمشاريع.لأن وجود كفاءات متميزة في هذه المناصب يساهم في تطوير أعمال الجمعيات واختصار الكثير من الجهد.

س3/ لا يخفى على سعادتكم أهمية العمل الخيري والإنساني فلماذا لا يدعم القطاع الخاص والأفراد الجمعية؟

ج3/الدعم موجود ولكن الأهم أن توطد الجمعيات علاقتها وتنمي ثقة الداعمين ببرامجها، فمن خلال تجربتي: المشروع المدروس بعناية والذي يصل للمستفيد مباشرة ويحقق رضى العملاء لا يجد صعوبة في الحصول على الدعم، إذاً أنا أرى أن العمل الأكبر على الجمعية وليس الداعمين.

س4/ لماذا لا يكون هناك حلقات وبرنامج توعوية في وسائل الإعلام عن توعية وتثقيف الأهل عن كيفية التعامل مع الكفيف؟

ج4/يوجد هناك تواصل حالياً مع كافة وسائل الإعلام للتوعية باستمرار عن المكفوفين والتعامل معهم ومن ذلك: قسم العلاقات العامة والإعلام: يديره بالكامل عدد من المكفوفين المتميزين في هذا المجال. ووضعت الجمعية من ضمن خطتها لهذا العام مجموعة من الأهداف التي تنمي التواصل الإعلامي. كما تنتج الجمعية حالياً عشرات الأفلام التوجيهية الخاصة بالتعامل مع المكفوفين. ولا يكاد يمر أسبوع إلا والجمعية مشاركة في أي برنامج إعلامي.

س5/ إدارتكم لها تطلعات وآمال وطموحات للوصول للتميز والابداع في جميع أمورها بماذا يوجه سعادتكم جميع المختصين والمختصات في مجال التعامل مع الكفيف؟

ج5/ ما أتمناه من المجتمع هو أن يمنح الفرصة الكاملة للكفيف بالإبداع والعمل وتغيير النظرة السلبية، وأتمنى أن يقوموا بزيارتنا ليروا بأنفسهم أن أهم الأقسام في الجمعية يديرها إخواننا المكفوفين بنجاح واقتدار، إذاً هي مسألة تحويل المشاعر العاطفية إلى تعاون وثقة.

س6/ اتحاد وتعاون المراكز الصحية والمستشفيات الحكومية التي تخدم جمعية كفيف فيما بينها يؤدي إلى تعاضد وتكاتف وتوحيد الجهود. لماذا لا تقوم إدارتكم بعمل دعم الجهات ذات الاختصاص؟

ج6/ أنشئت الجمعية برنامجاً صحياً انطلق هذا العام ومن أهم أهدافه تحقيق التكاتف المرجو بين الجهات الصحية.

س7/ ماذا تعني الشراكة المجتمعية ودورها في تنمية ومواكبة تطوير الخدمات المميزة لكل كفيف من وجهة نظر إدارتكم؟

ج7/ الشراكة المجتمعية ثقافة إنسانية مهمة لكل إنسان فخيار الناس هم من يعيشون لأنفسهم وللآخرين وهذا ما أيده ديننا الحنيف، فيا ليت الحس التطوعي ينتشر بيننا فليس الشرط أن تكون المساهمة الاجتماعية بالمال فقط، بل بأن نرى أثر الطبيب والمهندس والداعي والإعلامي بأفكار وبرامج ينتفع منها المجتمع ونحن نرحب بأي متطوع وأي برنامج تطوعي.

س8/ هل بالإمكان تقديم خدمات مميزة مجانية أخرى لمنسوبي ومنسوبات الجمعية؟

ج8/ جميع البرامج التي تقدمها الجمعية لمنسوبيها بدون أي مقابل.

س9/ هل لديكم رغبة في إنشاء وقف خيري يكون الريع المادي يساهم في استمرار الجمعية؟

ج9/ لدى الجمعية حالياً وقف يساهم فيما يعادل (10%) من ميزانيتها السنوية ونعمل حالياً على وقف جديد، راجين المولى الإعانة.

س10/ كلمة توجهها لمحبي العمل التطوعي والإنساني في بلد الخير والعطاء للتعاون معكم وفتح المجال أمام أهل الاختصاص مع الكفيف؟

ج10/ أوصيهم أن يعلموا أن الحياة قصيرة وما يبقى للإنسان هو العمل الإنساني وأن الله يحب من عباده الرحماء والكرماء والباذلين، فليت كل إنسان ينمي هذا الجانب والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: أحب الناس إلى الله أنفعهم.

 

عن وسيله الحلبي

شاهد أيضاً

قصة المملكة المجهولة في القارة السمراء

روافد العربية / عائشة برناوي. هل سمعت بوجود ممالك ما زالت باقية في إفريقيا، كتلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *