الرئيسية 10 24 ساعة 10 المدينة عاصمة الثقافة الاسلامية حضور غير مسبوق

المدينة عاصمة الثقافة الاسلامية حضور غير مسبوق

 

فايزه الناصر : روافد : المدينة المنورة

 

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الثلاثاء 30 ربيع الآخر 1434هـ 

فعاليات المدينة المنورة عاصمة الثقافة الإسلامية للعام 1434هـ – 2013م والذي تنظمه الأمانة العامة للمناسبة، بالخيمة الثقافية الواقعة أمام مسجد قباء والتي شيدت لتقام بها فعاليات المناسبة الإسلامية ..
بدأ الحفل بالقرآن الكريم ثم ألقى وزير الأوقاف المصري السابق محمد الأحمدي أبو النور كلمة ضيوف المناسبة : أكد فيها على مكانة المدينة المنورة في قلب المسلمين، وأنها هي منارة العلوم الإسلامية الأولى وأكد على إهتمام الحكومة السعودية بالحرمين الشريفين وإهتمامهم بخدمة الحجاج والزائرين وقال : كانت المدينة رائدة السماحة الإنسانية منذ اكثر من 14 قرناً ولا زالت ..

عقب ذلك ألقى الشاعر بشير الصاعدي، قصيدة شعرية بهذه المناسبة،

ثم ألقى معالي الدكتور عبدالعزيز التويجري كلمة الجهة المشرفة على العواصم الإسلامية " الإيسيسكو" تقدم فيها بالشكر الجزيل للمليك على رعايته للعمل الإسلامي ، لافتا إلى ما تميزت به المدينة من كونها مركز إشعاع ومنارة للعلوم والعربية والإسلامية.

ثم شاهد سمو ولي العهد والحضور عرضا مرئي : " المدينة المنورة مأرز الإيمان "

يلي ذلك قصيدة شعرية الدكتور صالح الزهراني بعنوان " ياأم أحمد "

ثم ألقى معالي الدكتور عبدالعزيز خوجة كلمة وزارة الثقافة والإعلام شكر فيها سمو ولي العهد على رعايته للمناسبة وأشار إلى ان المناسبة ستستمر لمدة عام كامل، وقال : لقد شرف الله المملكة بخدمة الحرمين الشريفين وزائريهما..

ثم بعد ذلك ارتجل ولي العهد حفظة الله كلمة قبيل التدشين قال فيها :
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله، شرف لي أن أقف بينكم، إن هذه البلاد شرفها الله بخدمة المسلمين، ونزل فيها القرآن الكريم بلسان عربي مبين في مكة المكرمة قبلة المسلمين، ونحن الآن في بلد الرسول صلى الله عليه وسلم لأنقل لكم تحيات سيدي خادم الحرمين الشريفين

واضاف سموه "نحن الآن في مدينة الرسول ومهجره بلاد الأنصار والمهاجرين ، البلد الذي انطلقت منه الرسالة الإسلامية ، لكل أنحاء العالم ، وكانت والحمد الله بلاد خير وبركة للعقيدة السمحة.

أيها الإخوة : إن هذه المملكة لها الشرف الكبير أن تولي كل اهتمامها بالحرمين الشريفين منذ عهد الملك عبدالعزيز – رحمه الله – حتى أبنائه ، وهاهو سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله يولي اهتماما بكل ما فيه رقي بلاده وبالخصوص الحرمين الشريفين ، ووجودنا في المدينة هو الحمد لله نعمة كبرى ، وأقول ذلك لأن أساس هذه الدولة قامت على العقيدة الإسلامية ، وهذه الدولة كما في النظام الأساسي للحكم كتاب الله وسنة رسوله ، وأنظمتها مستمدة من الكتاب والسنة ، من أهم ما قام به الملك عبدالعزيز وأبناؤه من بعده هو أمن الحجاج والزائرين ، فيحجون ويزورون بأمن وطمأنينة وكل الخدمات تقدم لهم .

أيها الإخوة : إذا كانت هذه البلاد منطلق الرسالة لأنحاء العالم فهي منطلق العروبة أيضا ، والعرب تشرفوا بأن القرآن نزل بلغتهم ، وهو شرف ومسؤولية.

أيها الأخوة : لستم ضيوف على هذا المكان بل أنتم أهل المنزل وأنتم لكم ما لأبناء هذه البلاد من خير وبركة ، وأسأل الله أن يديم علينا نعمه بالأمن والاستقرار والعمل بكتاب الله وسنة رسوله وأن يرزقنا شكر نعمه.

وزيرة الثقافه الجزائريه خليدة تومي قالت مبروك عليكم في المدينه هذه المناسبه ومبروك علينا جميعاً لأننا جميعنا أهل المدينة وعبرت "لروافد "عن مدى سعادتها لأن المدينة حظيت بهذا اللقب لأنها تستحقه بكل المقاييس فتاريخها وروحانيتها وشهدائهايؤهلانها لنيل ذلك اللقب .. كذلك أكدت باأخمية المناسبة للبلدان الإسلامية لتتآبف وتتقارب وتتوطد العلاقات بينهم ويتم التبادل الثقافي والمعرفي .. وأكدت على مدى سرورها لوجود فعاليات خاصة للمرأة في هذه المناسبة .. ودعت تومي لإقامة معارض نسائيه خاصة بالملابس للزي التقليدي لكل بلد وأكدت على إستعداد الجزائر لعمل مثل هذه المعارض في حال الموافقه عليها ودعوة الأخوات السعوديات ليتم التواصل والتآلف وتلاقح الأفكار بين أبناء الأمه الإسلاميه ..

كما أكدت الدكتورة نهاد الجشي عضو مجلس الشورى أن المدينة المنورة هي عاصمة الثقافة منذ قدوم الرسول اليهاولا زالت وأستمرت عبر العصور وحتى الآن وهي عاصمة الثقافة وإشعاع معرفي ثقافي منذ بدأ التاريخ وحتى الآن وستبقى للأبد ..

معالي السيدة سامينا خالد وزيرة الثقافة في الباكستان قالت المدينة مكان تاريخي وثقافي ولهذا السبب أنا سعيدة بأنه تم اعلانها عاصمة الثقافة الإسلامية ..

معالي السيدة فاتو ماس إنجاي وزيرة السياحة والثقافة في جامبيا
تقول اننا سعداء كمسلمين بأن المدينة أصبحت عاصمة للثقافة الإسلامية وكم أتمنى لو تبقى المدينة عاصمة الثقافة الإسلامية الى الأبد لأنه لا يوجد بلد يستحق هذه المكانة كالمدينة .. وأضافت نحن سعداء لأننا دعينا الى هذه الإحتفالية ..وقالت أنا حضرت الى المدينة المنورة عدة مرات ولم أجد سكينة في العالم كما في تلك المدينة المباركة ..

معالي السيدة سيسيا بنت الشيخ ولد بيدا وزيرة الشباب والرياضة والثقافة في الجمهورية الموريتانية تقول تم أختيار المدينة عاصمة الثقافة الإسلامية بعد ماصادق عليه مجلس الوزراء للدول الإسلاميه في إجتماع باكو عام 2009 ومنذ ذلك الوقت والجميع ينتظر 2013 لكي يحتفل بهذه الفعالية كون المدينة عاصمة الثقافة الإسلامية يبعث في روح جميع المسلمين وقفت تأمل لانها فعلاً يجب أن تكون عاصمة للثقافة الإسلامية في كل وقت وعندما نصل إلى المدينة نزور المسجد النبوي يكفي هذه الدلالة على أن المدينة عاصمة للثقافة الإسلامية .. ولو أنه هناك تنظيم ومواكبة من الهيئة المشرفه على الفعالية حيث نظمت أكثر من 500 فعالية .. وتضيف نحن سعداء بتواجدنا في المدينة المنورة نرجوا الله أن يوفق جميع الأمة الإسلامية وأن يمعنوا النظر في هذه الوقفة لأن الإسلام يتطلب اليوم وقفة واحده من الرجل والمرأة حتى نرتقي به لما يجب أن يكون علية لكي تكون هذة الرسالة خالدة عند جميع شعوب العالم وخاصة الشباب المسلم فهو اليوم يعيش في حالة عولمة لذا يجب أن يثقف أكثر بحضارتة الإسلامية ..

عن رئيس مجلس الادارة

رئيس مجلس إدارة الصحيفة فهد عبدالعزيز الأحمدي
x

‎قد يُعجبك أيضاً

رحلة لمدينة العلا لزيارة أهم معالمها والتعرف على تاريخها و حضارتها

انضموا إلينا في رحلة سياحية إلى محافظة العلا لإستكشاف أهم معالمها برفقة دليل سياحي للتعريف ...

%d مدونون معجبون بهذه: