الرئيسية 5 24 ساعة 5 حكمة اليوم

حكمة اليوم

 

 تحفظ من عدوك ولو أبدى لك المودة 

كثير من الناس يغترون بمودة العدو ، ويستندون إلى ظواهر الأمور دون أن يدققوا في الأمر أو يمحصوا مضامينه ومحتواه وما يرمي إليه ، فيثقون بتلك المودة الظاهرة ويكتفون بها ، ويتناسون أنه عدو لا يؤخذ عنه الأمر على ظاهره دون تمحيصه وتدقيقه ، فالمودة الظاهرة من العدو ليست وحدها كافية للاستسلام لرغبات العدو والانسياق في طريقه . فلا بد من التحفظ والتحرز في التعامل مع العدو ، حتى لا ينكشف له أمور يمكن أن يستغلها في ظل الثقة المبنية على مودة غير صحيحة وغير صادقة . وسواء كان هذا العدو على مستوى الأفراد أو الجماعات أو الدول . فالعدو هو العدو ؟!

عن المستشار/ شهوان الزهراني

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مجموعة حيث الإنسان أولاً تقيم مبادرة مجتمعية لأحياء قيم العمل التطوعي

  روافد العربية – مكة المكرمة / سعود حافظ  تزامناً مع #اليومالعالمي للتطوع أقامة مجموعة ...

%d مدونون معجبون بهذه: