اخر الاخبار
الرئيسية 5 24 ساعة 5 اللعبون يحاضر في نادي الصم

اللعبون يحاضر في نادي الصم

روافد العربية/ وسيلة الحلبي

الأصم هو شخص طبيعي كغيره من البشر إلا أنه لا يستطيع السمع، والشخص الأبكم هو الشخص غير القادر على الكلام، والأصم لا يمكنه الكلام لأنه غير قادر على سماع الآخرين، لذا فهو لا يمكنه تعلم اللغة لعدم قدرته على السماع، وقد استحدثت لغة الإشارة للتعبير عن الحروف الأبجدية حيث أن لكل حرف وضع معين لليد، وكذلك الإشارات الوصفية وهي إشارة كاملة لكلمة واحدة يوصف بها الفعل، وأيضا الإشارات الرمزية ويُرمز بها لمدلول معين.

ونادي الصم في المنطقة الشرقية بالدمام له جهوده الكبيرة في وصل هذه الفئة مع المجتمع وتذليل ما يمكن أن يواجهه الأصم من صعوبات حياتية، وله العديد من البرامج والأنشطة الداخلية والخارجية، ومشاركاته العامة في المعارض والمهرجانات، ودمج فئة الصم في الفعاليات المجتمعية.

ومن أنشطة النادي الأخيرة دعوته للأستاذ عبد الرحمن بن عبدالله اللعبون حيث كان في استقباله رئيس مجلس الإدارة والأعضاء حيث قام بالمرور على مرافق النادي والتعرف على أساسيات لغة الإشارة، وبعدها قدم الأستاذ اللعبون محاضرة بعنوان الإعذار كان تفاعل الحضور فيها كبيرا جدا حيث تخللها مشاركتهم في الحديث ورواية بعض الأحداث التي مرت بهم في حياتهم، مع العديد من الأسئلة والجوائز واللطائف.

وفي الختام تم تقديم درع تذكاري للأستاذ عبد الرحمن اللعبون الذي بدوره شكر الجميع على حرصهم على مثل هذه اللقاءات وتفاعلهم الكبير مع مادة المحاضرة، ومثنيا على جهود الأستاذ ناصر السهلي رئيس مجلس الإدارة والأستاذ ضيف الله الغامدي المترجم وعضو مجلس الإدارة وجميع منسوبي النادي الذين طالبوه بالزيارة أسبوعيا ومشاركتهم في فعاليات النادي.

ومما يجدر بالذكر أن الأستاذ عبد الرحمن اللعبون وقبل عدة ليال من هذه المحاضرة قد شارك مجموعة نادي الصم في رحلة بحرية إلى شاطئ نصف القمر حيث قدم لهم نشاطا ترفيهيا مسليا تضمن الكثير من الحكايات المسلية والألعاب الجماعية مثل التربيط بالحبال ومحاولة فكها، وبعض الفقرات باستخدام البالونات.

عن الكاتبة وسيلة الحلبي

كاتبة وقاصة ومحررة صحفية * صدر لها أول كتاب بعنوان ( من روائع الطبخ الفلسطيني عن دار طويق للنشر والتوزيع عام 2005م الموافق 1426هـ ويضم الكتاب 235 صفحة ويحتضن بين دفتي غلافيه العادات والتقاليد الفلسطينية في المأكل والمشرب والعادات الفلسطينية وأنواع الأطعمة بالمسميات الفلسطينية الأصلية. * صدر لها كتاب ( المرأة في الجنادرية صفحات من أوراق الزمن الجميل) ثلاثة أجزاء 1014 صفحة من القطع المتوسط تضمن بين غلافيه 14 فصلا. وقد وثق هذا الكتاب لعمل المرأة بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة لمدة عشرون عاما كان بدايتها حكاية الكاتبة الحلبي مع المهرجان ويعتبر هذا الكتاب هو الأول في المملكة العربية السعودية الذي يوثق عمل المرأة في الجنادرية .وهو مرجع مهم جدا للباحثين والباحثات وقد وطبع بمطابع الحرس الوطني. عام 2007م الموافق 1428هـ * صدر لها كتاب بعنوان ) التراث الشعبي الفلسطيني ملامح وأبعاد) بمناسبة الاحتفال بالجنادرية 25 في عام 1431هـ الموافق 2010م ويضم بين غلافيه 202 صفحة من القطع الكبير وثلاثة فصول ، ، واحتوى الكتاب على أضواء على العادات والتقاليد والموروث الشعبي الفلسطيني والملابس الثانوية والحلي والزينة والتزيين والأعراس الفلسطينية والأغاني الفلسطينية ، والمأثورات ودورها في الحفاظ على الهوية الوطنية والألعاب في القرى الفلسطينية والمطبخ الفلسطيني والأمثال الفلسطينية والحكايات الفلسطينية إضافة إلى النقود والمتاحف والحمامات التراثية والبريد والطوابع والفن التشكيلي الفلسطيني وطبع بمطابع الحرس الوطني صدر لها كتيب عن الرقم 997 الهلال الأحمر صادر عن لجنة الأم والطفل، صدر لها كتاب اجعلي بشرتك تتألق جمالا عن دار الأفكار بالرياض وموجود في معظم المكتبات ، لها ثلاثة إصدارات في المطبعة ستصدر قريبا بإذن الله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الـهـاتـف الـجـوال أثناء القيادة

كتب عبدالرحمن بن عبدالله اللعبون*  نسبة كبيرة من السائقين يقودون سياراتهم وكأنهم مقطوعي الأيدي، أي ...