الرئيسية 5 الصدى الأدبي 5 مقتطفات كاتبة

مقتطفات كاتبة

روافد العربية:

بقلم: بشائر بالحداد

( مقتطفات)
‏أعشقُ الخرشبة على [ جُدران تويتر ] ‏فلعلَ شخصاً يُشبهني يمُر من هُنا
‏يقرأُ ما كُتبَ على حَائطي !
‏فَ إمّا يبتسم ، و إمّا يبكي … وَ يمضي ! ”
‏……….

بعضُ الرحيل ..
‏ينشر في مدينة حياتك وباء الحنين ! ،
‏فيموت فيها كلاً من الحاضر و اللحظة ،
‏ثم ينزح إليها الماضي ..
‏و ينبش فيها قبور الذكريات ! . ”
………
‏قاسيةٌ هي القلوب ..
‏تلك التي تودّع أحبتها في مطارات حياتها ،
‏و بِلا دُموع .. ! ”
‏………..
‏.
‏” عشتُ ابحث :
‏• عن من يشاركني ( حُزني ) ، فَ وجدت
‏الجميع يهرب منّي ! .
‏• ثم عن من يشاركني ( فرحي ) ، فَ وجدت
‏الجميع يسّتكثره عليّ ! .
‏لذا قررتُ الإكتفاء بفرحي و حزني لِـ (نفسي) ،
‏فلم أجد أوفى منها لي .. ! ”
‏………
‏.
‏” عندما يُذكّرك ( الشوق ) بهم ،
‏و ترفض ( الكرامة ) اخذك لهم ،
‏تُشفق عليك ( الأحلام ) الحنونه ..
‏فتحضرهم لزيارتك خلسة ليلاً .. ! ”
‏……..
‏” اذا أعلنت عن اقلاع مركب طموحك ،
‏فكن مستعداً لـ ..
‏رياح الإحباط التي سوف تعترضك ! ،
‏و أمواج فاشلة ستسعى جاهدة لكسر مجاديفك ! ”
‏………‏
‏” لا تتأملوا كتاباتي كثيراً ..
‏فماهي إلاّ أحرفٌ و كلماتٌ تائهه ! ،
‏خرجت من خيال صاحبها على ظهر القلم
‏تجوب الأوراق و الأسطُر ضائعة ! ،
‏لا وجهة محددة لديها .. ! ”
‏………

‏الفاشل ..
‏هو من حاول الوصول للنجاح لكنه فشِل ! ،
‏أما الحاقد ..
‏هو من لم يسعى للنجاح ، ولا يُريدك أنت أن تَصل .. ! ”
‏……….
‏” النُضجْ ..
‏هو أن تمْضي بقطارِ الأيام ،
‏ثُم تلتفت من نافذة الذكرى إلى
‏أولائك الذين أوجَعوك يوماً
‏فَ تبتسم لهم واثقاً ، مُلوحاً ، مودعاً .. ! ”
……..
‏” إذا أردت مشاعر مُركّزة بصدقها لذكرى ما ،
‏فستجِدها قد ملأت قنينة عطرٍ فارغة ،
‏مُخبأه في خزانة احدهم .. ! ”

عن سلطان المشيطي

سلطان نايف المشيطي كاتب اجتماعي رئيس تحرير صحيفة روافد عضو هيئة الصحفيين السعوديين، عضو أكاديمية روافد للتدريب والإستشارات عضو مشارك في جريدة المدينة عضو مشارك في جريدة الجزيرة حاصل على درجة البكالوريوس في اللغة العربية، له العديد من المقالات الاجتماعية التي تلامس حاجات المواطن. للتواصل عبر الإيميل Soltan.elharby2015@hotmail.com للتواصل عبر تويتر ⁦‪@sultan_almsheti‬⁩
x

‎قد يُعجبك أيضاً

علّتي كثر الحنين روافد العربية/ وسيلة الحلبي   بقلم الشاعرة / حنين الرويلي   انا ...

%d مدونون معجبون بهذه: