أمانة الرياض تغلق 268 منشأة وتزيل 133 مخيمًا وتضبط أكثر من 130 عاملاً مخالفًا*

روافد العربية / وسيلة الحلبي

نفذت أمانة منطقة الرياض خلال الأسبوع الأول من شهر فبراير الجاري حملات ميدانية ورقابية مكثفة شملت جميع أحياء مدينة الرياض للحد من التعديات على الأراضي المملوكة، وضمان التزام المنشآت بالأنظمة واللوائح، ومكافحة سلوك البيع الجائل وكافة مظاهر التشوه البصري حفاظًا على المنظر العام للمدينة.

وأزالت الأمانة 133 مخيمًا مخالفًا خلال الأيام السبعة الماضية، وشملت حملات الإغلاق والإزالة 30 موقعًا متفرقًا، وعشرات من حظائر المواشي والغرف الجاهزة التي شيّدت في أراضٍ مملوكة لمواطنين، إضافة إلى إزالتها للتعديات الواقعة على طريق مكة المكرمة وصولاً إلى المدخل الغربي للعاصمة، ووضع حد لانتشاره الصبات الخرسانية عند المجمعات السكنية دون مسوغات نظامية.

وأغلقت الأمانة خلال الفترة ذاتها 268 منشأة ومكتبًا مخالفًا للأنظمة، وذلك خلال حملاتها الميدانية المكثفة على الورش الصناعية والمستودعات ومكاتب تأجير السيارات والمؤسسات والشركات التي تعمل داخل المجمعات والعمائر التجارية، وتفاوتت المخالفات ما بين عدم توفّر رخصة نظامية، وانتهاء مدة سريان الرخصة، ومخالفة الاشتراطات الصحية والنظافة، ونفذت الأمانة بحقهم لائحة الجزاءات والغرامات.

وواصلت الأمانة خلال الأسبوع الماضي حملاتها على الباعة الجائلين المخالفين في مختلف أحياء مدينة الرياض، في إطار حملاتها لمكافحة السلوكيات المشوهة لجمالية المدينة، ونتج عنها إزالة مئات المباسط العشوائية، وصادرت البضائع المعروضة بطريقة غير نظامية والمهددة لسلامة وراحة سكان مدينة الرياض.

وضبطت الأمانة خلال حملاتها على أحياء البطحاء، الحلة، منفوحة، عتيقة، الجرادية الفيصلية، الحائر، أكثر من 130 عاملاً مخالفًا للأنظمة، معظمهم يعملون لحسابهم الخاص وبما يتعارض مع اللوائح والتعليمات، إضافة إلى ممارستهم للبيع الجائل المخالف، وسلمتهم للجهات الأمنية لتنفيذ العقوبات النظامية بحقهم.كما حجزت الأمانة عددًا من المعدات الثقيلة التي تتخلص من المخلفات في الأراضي الفضاء والأودية بما يخالف الأنظمة، ومعدات أخرى مخالفة تقوم بقص الحجارة في ظهرة لبن، إضافة إلى إزالة الشاحنات الموقفة في الأراضي الخالية والتي تهدد سلامة السكّان وتشوّه المنظر العام للمدينة.

عن الكاتبة وسيلة الحلبي

كاتبة وقاصة ومحررة صحفية * صدر لها أول كتاب بعنوان ( من روائع الطبخ الفلسطيني عن دار طويق للنشر والتوزيع عام 2005م الموافق 1426هـ ويضم الكتاب 235 صفحة ويحتضن بين دفتي غلافيه العادات والتقاليد الفلسطينية في المأكل والمشرب والعادات الفلسطينية وأنواع الأطعمة بالمسميات الفلسطينية الأصلية. * صدر لها كتاب ( المرأة في الجنادرية صفحات من أوراق الزمن الجميل) ثلاثة أجزاء 1014 صفحة من القطع المتوسط تضمن بين غلافيه 14 فصلا. وقد وثق هذا الكتاب لعمل المرأة بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة لمدة عشرون عاما كان بدايتها حكاية الكاتبة الحلبي مع المهرجان ويعتبر هذا الكتاب هو الأول في المملكة العربية السعودية الذي يوثق عمل المرأة في الجنادرية .وهو مرجع مهم جدا للباحثين والباحثات وقد وطبع بمطابع الحرس الوطني. عام 2007م الموافق 1428هـ * صدر لها كتاب بعنوان ) التراث الشعبي الفلسطيني ملامح وأبعاد) بمناسبة الاحتفال بالجنادرية 25 في عام 1431هـ الموافق 2010م ويضم بين غلافيه 202 صفحة من القطع الكبير وثلاثة فصول ، ، واحتوى الكتاب على أضواء على العادات والتقاليد والموروث الشعبي الفلسطيني والملابس الثانوية والحلي والزينة والتزيين والأعراس الفلسطينية والأغاني الفلسطينية ، والمأثورات ودورها في الحفاظ على الهوية الوطنية والألعاب في القرى الفلسطينية والمطبخ الفلسطيني والأمثال الفلسطينية والحكايات الفلسطينية إضافة إلى النقود والمتاحف والحمامات التراثية والبريد والطوابع والفن التشكيلي الفلسطيني وطبع بمطابع الحرس الوطني صدر لها كتيب عن الرقم 997 الهلال الأحمر صادر عن لجنة الأم والطفل، صدر لها كتاب اجعلي بشرتك تتألق جمالا عن دار الأفكار بالرياض وموجود في معظم المكتبات ، لها ثلاثة إصدارات في المطبعة ستصدر قريبا بإذن الله
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الوجيه الحماد يحتفي بوفد “أدبي الأحساء” و”إعلاميون”.. ونجله يؤكد: سندعم هذه الشراكات الوطنية الناجحة روافد ...

%d مدونون معجبون بهذه: