اخر الاخبار

نادي اللغة الفرنسية يحتفي باليوم العالمي للفرانكوفونية*

روافد العربية/ وسيلة الحلبي

أقام نادي اللغة الفرنسية بجامعة الأميرة نورة صباح الثلاثاء ٣-رجب-١٤٣٩هـ الموافق ٢٠-مارس-٢٠١٨م حملة للاحتفال باليوم العالمي للفرانكوفونية

٢٠ مارس اليوم العالمي للفرانكوفونية، فما هي الفرانكوفونية ؟

عرفت ذكرى خالد الهمش بقولها: هي منظمة عالمية تضم مجموعة من الدول حيث تشترك تلك الدول في كونها تتكلم اللغة الفرنسية لغة أم أو لغة ثانية أو لغة دارجة ومنتشرة تحت مسمى” المنظمة العالمية للدول الفرانكوفونية”.

وفي هذا اليوم تحتفل بعض الدول والمؤسسات العلمية والتعليمية والأفراد وغيرها بهذه المناسبة لإحياء اللغة الفرنسية وإثبات مكانتها كلغة من اللغات العالمية.

وتبعًا لذلك فإن طالبات قسم اللغة الفرنسية في جامعة الأميرة نورة متمثلات بنادي اللغة الفرنسية احتفلن يوم الثلاثاء ٢٠ من مارس ٢٠١٨ احتفالاً متميزًا يشاد له حيث شاركن باقية طالبات الكلية ومنسوباتها خاصة وطالبات الجامعة عامة بهذه المناسبة فتم عرض ثقافات وأكلات وأنماط حياة بعض تلك الدول حيث تكون العرض من قسمين قسم يضم الدول الأوربية التابعة للمنظمة مثل فرنسا وبلجيكا وسويسرا وغيرها، والقسم الآخر يضم الدول الإفريقية مثل تونس الجزائر والمغرب ومدغشقر ومالي وغيرها وفي جولة للركن مع الزميلة شذى عبدالله الشريف عرفتنا بها ما عُرض في الركنين من أسماء مختارة لعلماء وأدباء ومأثرين من تلك الدول وكذلك بعض المشروبات والحلويات التي تميزت بها تلك الدول بالإضافة إلى التوزيعات التي شملت أشياء عينية يستفيد منها الزوار خلال حياتهم اليومية كفواصل الكتب التي حملت عبارات بسيطة وسلسة باللغة الفرنسية كما أُتيح للزائرات المشاركة من خلال سبورة وضِع أمامها بعض الطباشير ليعبروا فيها عن آرائهن.الجدير بالذكر أن جهود النادي الفرنسي مستمرة طوال العام بإقامة دورات للطالبات والمشاركة بفاعليات وحملات وغيرها، وأعربت رئيسة قسم النادي الفرنسية: ليلى فهد العنزي. بقولها ما رأيناه اليوم من حضور عدد كبير للحملة من طالبات وعضوات هيئة تدريس وتفاعلهن مع أركان المعرض يعكس الثقافة اللغوية والحضارية التي تعيشها بلادنا تحت ظل حكومتنا الرشيدة.

عن الكاتبة وسيلة الحلبي

كاتبة وقاصة ومحررة صحفية * صدر لها أول كتاب بعنوان ( من روائع الطبخ الفلسطيني عن دار طويق للنشر والتوزيع عام 2005م الموافق 1426هـ ويضم الكتاب 235 صفحة ويحتضن بين دفتي غلافيه العادات والتقاليد الفلسطينية في المأكل والمشرب والعادات الفلسطينية وأنواع الأطعمة بالمسميات الفلسطينية الأصلية. * صدر لها كتاب ( المرأة في الجنادرية صفحات من أوراق الزمن الجميل) ثلاثة أجزاء 1014 صفحة من القطع المتوسط تضمن بين غلافيه 14 فصلا. وقد وثق هذا الكتاب لعمل المرأة بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة لمدة عشرون عاما كان بدايتها حكاية الكاتبة الحلبي مع المهرجان ويعتبر هذا الكتاب هو الأول في المملكة العربية السعودية الذي يوثق عمل المرأة في الجنادرية .وهو مرجع مهم جدا للباحثين والباحثات وقد وطبع بمطابع الحرس الوطني. عام 2007م الموافق 1428هـ * صدر لها كتاب بعنوان ) التراث الشعبي الفلسطيني ملامح وأبعاد) بمناسبة الاحتفال بالجنادرية 25 في عام 1431هـ الموافق 2010م ويضم بين غلافيه 202 صفحة من القطع الكبير وثلاثة فصول ، ، واحتوى الكتاب على أضواء على العادات والتقاليد والموروث الشعبي الفلسطيني والملابس الثانوية والحلي والزينة والتزيين والأعراس الفلسطينية والأغاني الفلسطينية ، والمأثورات ودورها في الحفاظ على الهوية الوطنية والألعاب في القرى الفلسطينية والمطبخ الفلسطيني والأمثال الفلسطينية والحكايات الفلسطينية إضافة إلى النقود والمتاحف والحمامات التراثية والبريد والطوابع والفن التشكيلي الفلسطيني وطبع بمطابع الحرس الوطني صدر لها كتيب عن الرقم 997 الهلال الأحمر صادر عن لجنة الأم والطفل، صدر لها كتاب اجعلي بشرتك تتألق جمالا عن دار الأفكار بالرياض وموجود في معظم المكتبات ، لها ثلاثة إصدارات في المطبعة ستصدر قريبا بإذن الله
x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيان . تستقبل تبرعاتكم وزكواتكم

        بدعمكم نبني كيان اليتيم قال صلى الله عليه وسلم انا وكافل ...