بمركز الملك فهد الوطني لأورام الأطفال لمدة 3 أيام

حملة “دمك يفرق” للتبرع بالدم لصالح أطفال السرطان

روافد العربية/ وسيلة الحلبي

انطلقت حملة للتبرع بالدم لصالح أطفال السرطان “دمك يفرق”، في مركز الملك فهد الوطني لأورام الأطفال بحي النرجس شمال جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية. وتستمر الحملة ثلاثة أيام حتى يوم الخميس.

وقالت الإخصائية نوال الرشيد المشرفة على الحملة ان لهذه الحملة الأثر والنفع للأطفال المرضى بالسرطان في المركز حيث احتياجهم لدم هو جزء أساسي من خطتهم العلاجية، ويتعثر على كثير من أسر المرضى التبرع لأطفالهم لان معظمهم من خارج منطقة الرياض التي يقع فيها مركز الملك فهد الوطني لأورام الاطفال.

وهذه الحملة تعد الحملة الخامسة على التوالي والتي تعود بنفعها كاملا للأطفال بالمركز وهي محل تقدير لأسر الاطفال المرضى بالسرطان وتعني لهم الشيء الكثير. والعمل الأساسي للخدمة الاجتماعية هو تذليل الصعوبات والعقبات التي تؤثر على الخطة العلاجية للأطفال المرضى بالسرطان وخدمتهم على اكمل وجه هو الهدف الأساسي والنبيل الذي تقوم عليه الخدمة الاجتماعية.

وهذه الحملة هي شرف ووسام لكل من عمل عليها وهو ابسط ما يمكن تقديمه لهذه الفئة الغالية على قلوبنا، بالإضافة الى ان لها دور كبير بتثقيف المجتمع بأهمية التبرع بالدم فهو عمل انساني نبيل وله منفعة صحية للمتبرع بالدم.

وتحدث الناشط الاجتماعي بندر البريدي عن دور فريق اصدقاء العطاء التطوعي في تنظيم هذه الحملة بالتعاون مع مركز الملك فهد الوطني لأورام الاطفال للمرة الخامسة وقال نحن من اجلهم وفي خدمتهم وانا روح العطاء في المبادرة هي الدافع الاول وانا العطاء لا يتوقف وخليك مبادر من اجلهم وما تدري بتبرعك كم حياة سوف  تنقذ.

عن الكاتبة وسيلة الحلبي

كاتبة وقاصة ومحررة صحفية * صدر لها أول كتاب بعنوان ( من روائع الطبخ الفلسطيني عن دار طويق للنشر والتوزيع عام 2005م الموافق 1426هـ ويضم الكتاب 235 صفحة ويحتضن بين دفتي غلافيه العادات والتقاليد الفلسطينية في المأكل والمشرب والعادات الفلسطينية وأنواع الأطعمة بالمسميات الفلسطينية الأصلية. * صدر لها كتاب ( المرأة في الجنادرية صفحات من أوراق الزمن الجميل) ثلاثة أجزاء 1014 صفحة من القطع المتوسط تضمن بين غلافيه 14 فصلا. وقد وثق هذا الكتاب لعمل المرأة بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة لمدة عشرون عاما كان بدايتها حكاية الكاتبة الحلبي مع المهرجان ويعتبر هذا الكتاب هو الأول في المملكة العربية السعودية الذي يوثق عمل المرأة في الجنادرية .وهو مرجع مهم جدا للباحثين والباحثات وقد وطبع بمطابع الحرس الوطني. عام 2007م الموافق 1428هـ * صدر لها كتاب بعنوان ) التراث الشعبي الفلسطيني ملامح وأبعاد) بمناسبة الاحتفال بالجنادرية 25 في عام 1431هـ الموافق 2010م ويضم بين غلافيه 202 صفحة من القطع الكبير وثلاثة فصول ، ، واحتوى الكتاب على أضواء على العادات والتقاليد والموروث الشعبي الفلسطيني والملابس الثانوية والحلي والزينة والتزيين والأعراس الفلسطينية والأغاني الفلسطينية ، والمأثورات ودورها في الحفاظ على الهوية الوطنية والألعاب في القرى الفلسطينية والمطبخ الفلسطيني والأمثال الفلسطينية والحكايات الفلسطينية إضافة إلى النقود والمتاحف والحمامات التراثية والبريد والطوابع والفن التشكيلي الفلسطيني وطبع بمطابع الحرس الوطني صدر لها كتيب عن الرقم 997 الهلال الأحمر صادر عن لجنة الأم والطفل، صدر لها كتاب اجعلي بشرتك تتألق جمالا عن دار الأفكار بالرياض وموجود في معظم المكتبات ، لها ثلاثة إصدارات في المطبعة ستصدر قريبا بإذن الله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تتنظيم الاجتماع الثالث للجنة الإعلامية التطوعية الخاصة بمعرض بساط الريح التاسع عشر بجدة روافد العربية ...

%d مدونون معجبون بهذه: