اخر الاخبار

المشاركات والزائرات مبهورات بمعرض بساط الرح ” 19″

رواد العربية/ وسيلة الحلبي

  وسط حضور ملفت لشخصيات اجتماعية نسائية بارزة وأعداد كبيرة من الزوار في معرض بساط الريح الذي اتم افتتاحه برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز حيث يواصل مسيرته المميزة في دورته التاسعة عشرة خدمة لأهداف المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية في المقام الأول ولفتح المجال أمام رواد الأعمال والحرفيين لتقديم منتجاتهم ومعروضاتهم أمام الحضور المتزايد سنويا من زوار المعرض كان لنا عدة لقاءات مع بعض المشاركات والزائرات:

في موقع  من مواقع اجنحة بنات الوطن الشابات المكافحات تجولت الدكتورة جواهر العبد العال رئيس اللجنة الإعلامية التطوعية للمعرض بين ردهات المعرض والتقت بالأخت سارة محمد الملا جناح الأزياء المحتشمة

أهلا بك أخت سارة هل شاركت قبل ذلك في المعرض؟ وما الاعمال التي تعرضيها هنا ؟

هذه هي المرة الأولى التي أشارك فيها و أعمالي تخدم المرأة والفتاة المحتشمة وتدعمهم من ناحية العباءات الواسعة المحتشمة والطرح وغيرها والبلايز وقالت أيضا الناس غير مستوعبين الفكرة مع ان الاقبال جيد وعن مشاركتها بالمعرض؟ قالت: عرفت عنه عن طريق الانتسغرام والاعلانات وصديقتي فأحببت الفكرة وشاركت وأتمنى ان أشارك في السنوات القادمة أيضا.

وعن مقترحاتها للعام القادم؟ قالت أتمنى استقطاب المشاهير للمعرض ليسوقوا له كما أتمنى ان تزداد أيام العائلات. وان أصبح كبيرة ومعروفة مثل القامات الكبيرة المشاركة. وأتمنى لكم التوفيق والنجاح.

وفي جنح آخر من أجنحة المعرض التقينا ببعض الشابات السعوديات “محل ختم “قالت المشاركة رنيم الفارسي وياسمينا قنزل قالت :أشارك منذ 7 سنوات والاقبال ممتاز وعالي ويأتونا من جميع انحاء المملكة

لأننا كل سنة نختار مفهوم فني من الحضارة ونشتغل عليها وهذا العام اخترنا شمال افريقيا والمغرب فقط ونبني على هذا المفهوم حصريا لبساط الريح وننزل اعمالنا وتشكيلتنا هنا فقط كل عام في المعرض وتأتينا دعوات من أماكن مختلفة للمشاركة ولكن نعتذر.  ولاءنا لبساط الريح الخيري ومستفيدين جدا منه

كلمة أخيرة ماذا تقولين فيها: نشكركم أنكم أعطيتونا الفرصة لنشارك في هذا المعرض الكبير ونستثمر في أنفسنا. وماذا تقولين لوسائل الاعلام ؟

أقول لهم : بارك الله جهودكم على هذه التغطيات الاعلامية الرائعة التي تبرز دور الاعلام في نقل الصورة المشرقة للإعلام ودوره الهام في المجتمع.

وفي لقاء مع المشاركة بالمعرض قالت: السيدة منى أبو الفرج نقوم بصناعة المسابح والملابس والعباءات المتنوعة وقد شاركت بالمعرض وأنا سعيدة بمشاركتي وأشكركم على إقامة هذا المعرض الرائع ونتمنى لكم التوفيق للمعرض والقائمين عليه.

والتقينا بالسيدة بسمة السليمان من جدة حيث قالت:

معرض بساط الريح عمل مميز جدا عن غيره من المعارض وفيه متطوعات كثر ومنظم ومرتب والجديد فيه حرص القائمين عليه على تحديد قسم للجمعيات الخيرية فنحن في جمعية “صديقات الخير” مكاننا تبرع من القائمين على المعرض ونبيع لصالح الجمعية. فجزاكم الله خير الجزاء، والمعرض ناجحاً والمتسوقين كثر ولله الحمد و كل عام وأنتم بخير وجزاكم الله كل خير وإن شاء الله سأشارك في الأعوام القادمة.

والتقيت مع السيدة مريم الحداد التي قالت: عرفت من زميلاتي بجدة عن المعرض  في العام الماضي وشاركت به ، وأعجبني جدا، فعاهدت نفسي أن أشارك كل عام فأنا عندي مخبزي من 4 سنوات  مضت وشاركت به للمرة الثانية لأنه معرض خيري ويعود ريعه لمرضى المؤسس الخيرية ــ نرعاك ــ  وهو ناجحاً جدا ومنظم بارك الله جهودكم .وعلى مشاركتها في المعرض علقت الدكتورة جواهر العبد العال رئيسة اللجنة الإعلامية النسائية التطوعية بالمعرض قالت: افتخر ببنت من بنات الوطن المتمكنات وأثنت على مساهمات المرأة السعودية الفاعلة وإنجازاتها في كافة المجالات ساعيةً لخدمة وطنها … وفقك الله.

وفي لقاء مع السيدة زمان الراعي قالت:

هو معرض مميز ومختلف عن بقية المعارض وله طابع غير لأنه عمل خيري يدعم أعمال المؤسسة الخيرية ومساعدة الأسر التي تشارك في المعرض وتوسيع الحركة التجارية بمنطقة جدة … وفقكم الله الى فعل الخير.

 

عن الكاتبة وسيلة الحلبي

كاتبة وقاصة ومحررة صحفية * صدر لها أول كتاب بعنوان ( من روائع الطبخ الفلسطيني عن دار طويق للنشر والتوزيع عام 2005م الموافق 1426هـ ويضم الكتاب 235 صفحة ويحتضن بين دفتي غلافيه العادات والتقاليد الفلسطينية في المأكل والمشرب والعادات الفلسطينية وأنواع الأطعمة بالمسميات الفلسطينية الأصلية. * صدر لها كتاب ( المرأة في الجنادرية صفحات من أوراق الزمن الجميل) ثلاثة أجزاء 1014 صفحة من القطع المتوسط تضمن بين غلافيه 14 فصلا. وقد وثق هذا الكتاب لعمل المرأة بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة لمدة عشرون عاما كان بدايتها حكاية الكاتبة الحلبي مع المهرجان ويعتبر هذا الكتاب هو الأول في المملكة العربية السعودية الذي يوثق عمل المرأة في الجنادرية .وهو مرجع مهم جدا للباحثين والباحثات وقد وطبع بمطابع الحرس الوطني. عام 2007م الموافق 1428هـ * صدر لها كتاب بعنوان ) التراث الشعبي الفلسطيني ملامح وأبعاد) بمناسبة الاحتفال بالجنادرية 25 في عام 1431هـ الموافق 2010م ويضم بين غلافيه 202 صفحة من القطع الكبير وثلاثة فصول ، ، واحتوى الكتاب على أضواء على العادات والتقاليد والموروث الشعبي الفلسطيني والملابس الثانوية والحلي والزينة والتزيين والأعراس الفلسطينية والأغاني الفلسطينية ، والمأثورات ودورها في الحفاظ على الهوية الوطنية والألعاب في القرى الفلسطينية والمطبخ الفلسطيني والأمثال الفلسطينية والحكايات الفلسطينية إضافة إلى النقود والمتاحف والحمامات التراثية والبريد والطوابع والفن التشكيلي الفلسطيني وطبع بمطابع الحرس الوطني صدر لها كتيب عن الرقم 997 الهلال الأحمر صادر عن لجنة الأم والطفل، صدر لها كتاب اجعلي بشرتك تتألق جمالا عن دار الأفكار بالرياض وموجود في معظم المكتبات ، لها ثلاثة إصدارات في المطبعة ستصدر قريبا بإذن الله
x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيان . تستقبل تبرعاتكم وزكواتكم

        بدعمكم نبني كيان اليتيم قال صلى الله عليه وسلم انا وكافل ...