( فـتـوى )

( فـتـوى )

للشاعر/ الصهيب العاصمي

الـشِّـعـر فـتـوى في كِـتـابِ الـعـاصِـمِـي ..
والـعِـشْـقُ قـاضٍ في شُـهُـودِ الشَّـطـرتـيـنْ
الـحُـبُّ يَـبْـقـى سَـيِّـدًا دامَ الْـوَفَـا ..
يَـقْـضِـيـهِ سِـرًّا دَيْـنَـهُ لـو حـلَّ دَيْـنْ
وَالـمُـدَّعِـي: أَنَّ الـهـوى مِـنْ عـدلِـهِ ..
فِـي كُـلِّ قَـلْـبٍ كُـلُّ زَوجٍ نَـبْـضَـتَـيْـنْ
والـسُّـهْـدُ فـي عُـرْفِ الـحواجِـبِ عـاذِلٌ ..
ويَـجِـيـىءُ فـي عُـرْفِ الـعُـيُـونِ الـكُـحـلَـتَـيْـنْ
والـدَّمْـعُ يَـبْـخَـلُ بِـالْـعـطـايـا غـالِـبًـا ..
وَيَـجُـودُ تَـلْـبِـيَـةً لِـشَـكْـوَى الأصـغَـرَيْـنْ
والـوَصـلُ حـبَّـةُ سُـكَّـرٍ فِـي حـيْـرَةٍ ..
ذَوَبَـانـها وبـقـاؤهـا شَـيْـنٌ وَزَ يْـنْ
والـشِّـعـرُ يَـنْـدَى مِـن لِـسـانِـي زَمْـزَمَـا ..
هُـوَ بَـرْزَخٌ والـخَـلْـقُ تَـبْـقَـى الـقـطـرَتَـيْـنْ.

عن الكاتبة/ ريماس التميمى

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هي وامالها 

هي وامالها  بقلم الكاتبة \ خلود ناصر توقفت في حيرة وسط ذلك الزحام لعلها أن ...

%d مدونون معجبون بهذه: