وعبر فيرجيل فان دايك، عن أسفه لهذه الخسارة، موجهًا النقد إلى أداء فريقه خلال اللقاء الهام، إذ لم يجد تفسير واضح لهذا الأداء السيء.

وقال في تصريحات له ” نشعر بخيبة أمل لأننا خرجنا صفر اليدين.. الأجواء كانت مناسبة لتقديم كرة قدم جميلة أمام منافس كبير، ومن الصعب تفسير لماذا لم تخرج الأمور بشكل جيد الليلة.. كانت مباراة مفتوحة وبها مساحات لكلا الفريقين ” .

وفي سياق متصل، أشار إلى أنه بالرغم من هذه الهزيمة إلا أن المدرب رونالد كومان وجميع اللاعبين يقدمون خطوات مهمة للمنتخب، لذلك لا يجب أن تؤثر هذه النتيجة على التطور خاصة في ظل التقدم نحو التأهل لنهائيات أمم أوروبا ” يورو 2020 ” .

وخسرت هولندا أمام البرتغال في نهائي دوري الأمم الأوروبية، بنتيجة هدف مقابل لاشيء، ليتم تتويج المنتخب البرتغالي بطلًا للدوري.