الرئيسية 10 التكنولوجيا 10 الاقتصادية 10 الإلكترونيات المتقدمة تفوز بجائزة لينكد إن لأفضل شركة لتعليم وتطوير المواهب في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

الإلكترونيات المتقدمة تفوز بجائزة لينكد إن لأفضل شركة لتعليم وتطوير المواهب في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

حصدت شركة الإلكترونيات المتقدمة، المركز الأول في جائزة LinkedIn كأفضل شركة في التطوير والتدريب وثقافة التعلم من بين أكثر من 1000 شركة على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وتأتي الجائزة تتويج للجهود التي ظلت تبذلها الإلكترونيات المتقدمة كحاضنة لأفضل المواهب المدربة وفق أفضل أساليب التدريب والتأهيل في المملكة العربية السعودية والمنطقة.
وتمنح LinkedIn هذه الجائزة لتحفيز الموارد البشرية في الشركات والمؤسسات التي تهتم باستخدام الحلول والأنشطة على منصتها، وتعمل على تطوير المواهب وتوفير برامج تدريبية نوعية ترتقي بقدرات الموظفين وتلبي تطلعاتهم كشريحة مؤثرة في توفير الحلول الفنية والإدارية، وذلك في مجالات “أفضل ثقافة للتعلم”، “أفضل موظِف اجتماعي”، “النجم الصاعد”، “أفضل فريق لاكتساب المواهب”، “أفضل علامة تجارية”، “رائد تحليلات المواهب”.
وتستهدف الجائزة الهيئات والمؤسسات في القطاعين العام والخاص، حيث شارك في الجائزة هذا العام أكثر من 200 من قادة الموارد البشرية في أكبر الشركات والمؤسسات في الشرق الأوسط.
وجاء فوز الإلكترونيات المتقدمة بعد أن قام فريق LinkedIn بتحليل أداء ونتائج وتأثير أكثر من 1000 مؤسسة عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا باستخدامLinkedIn Solutions للعثور على أفضل المواهب وتوظيفها وتطويرها، ليتم اختيار الشركة كمرشح نهائي لجوائز هذا العام في مجال “أفضل ثقافة للتعلم”، ثم تم الإعلان النهائي للجائزة في نوفمبر 2019 بفوز الإلكترونيات المتقدمة بالمركز الأول والجائزة المرموقة في مجال الموارد البشرية.
وأعرب الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة عبد العزيز الدعيلج عن سعادة اسرة الشركة بهذا الفوز الذي جاء تتويجاً لخطة طموحة اتبعتها الشركة باستيعاب المواهب السعودية وتطوير قدراتهم من خلال برامج تدريبية على أعلى مستوى، وذلك لبناء فريق عمل متميز يدفع بنجاحات الشركة للأمام ويعزز شهرتها بكفاءة المشروعات وتنفيذها بجودة عالية، ويلبي التطلعات كشركة رائدة في مجال الإلكترونيات والصناعات، وتعمل ضمن منظومة عسكرية متطورة تعنى بتطوير الصناعات العسكرية واللوجستية في المملكة العربية السعودية.
من جانبه، أوضح نائب الرئيس الأعلى للموارد البشرية المهندس عبدالله القاضي أن الجائزة تأتي لترجمة جهود الشركة المميزة في تدريب وتأهيل الكفاءات العاملة فيها وخلق بيئة عمل محفزة للتطوير والإبداع، تماشياً مع احتياجات سوق العمل والتقنيات المتجددة بشكل متسارع، معرباً عن فخره كون الشركة حاضنة لكفاءات فنية وتقنية وإدارية وخبرات نوعية لأكثر من 2100 موظف وموظفة، يشكل السعوديون منهم أكثر من 80%، في حين يضم فريق العمل أكثر من 300 مهندس سعودي مدرب ومؤهل ومعتمد يعملون في مختلف إدارات الشركة.

عن رحاب محمد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزراء الاقتصاد الرقمي في مجموعة العشرين يتفقون على توظيف التقنيات الرقمية لاغتنام فرص القرن 21

وزراء الاقتصاد الرقمي في مجموعة العشرين يتفقون على توظيف التقنيات الرقمية لاغتنام فرص القرن 21 ...

%d مدونون معجبون بهذه: