الرئيسية 10 المتابعات 10 24 ساعة 10 لأجلهم: ” صدفة خير من ألف ميعاد”

لأجلهم: ” صدفة خير من ألف ميعاد”

 

بقلم/ الكاتبة وسيلة محمود الحلبي

“سفيرة الإعلام العربي”

كانت معرفتي بجمعية لأجلهم للأشخاص ذوي الإعاقة والتي ترأسها سمو الأميرة نوف بنت عبد الرحمن بن ناصر رئيس مجلس إدارة جمعية ” لأجلهم ” وسمو الأمير فيصل بن عبد الرحمن آل سعود نائب الرئيس محض صدفة، ولكنها صدفة خير ونبل وعطاء حيث استطعت أن أتعرف على هذه الجمعية الخيرية الرائعة والتي تهتم بذوي الإعاقة وذلك من خلال حضور للندوة الأولى التي نظمتها الجمعية برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض مساء الأحد والتي احتضنها فندق الانتركونتننتال بالرياض والذي قال:” لله الحمد أننا نعيش في بلد يشجع الأعمال الخيرية والمشاركة المجتمعية بقيادة رائدنا وقائدنا سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله -وهذه الدولة الرشيدة تقف مع هذه الفئات ومع العمل الاجتماعي”. نعم ما أعظمها من دولة. وما أعظمه من ملك، وما اروعه من أمير.

العطاء كبير والحماس كبير والانجاز أكبر. كانت أوراق العمل غاية في الروعة والإفادة وورش العمل وما أدراك ما ورش العمل التي أنارت الطريق للكثير ممن حضرها. أضف الى ذلك التجارب الرائدة والرائعة التي عرضت أثناء جلسات الندوة.

 وتتركز أهداف الجمعية في الريادة بتعزيز مفهوم التنمية المستدامة من خلال جذب ومشاركة المؤسسات لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة، والريادة في إعداد وتنفيذ برامج تنموية مستدامة فاعلة من خلال تحويل المشاريع من الاعتماد الى التمكين والريادة في منهجية الأداء ومعايير التقييم من خلال تطبيق ممارسات التنمية المستدامة في مستويات الأشخاص ذوي الإعاقة، والريادة في الإسهام المستدام في الناتج المحلي من خلال جعل الفرد المعاق عنصر منتج داخل مجتمعة. أما رؤيتها فتتمثل في أن تكون نبراسا مضيئا لخدمة ذوي الإعاقة بما يجعلهم فاعلين في المجتمع ودعم قضاياهم وأسرهم والجهات ذات الصلة وتسعى الجمعية في رؤيتها إلى” بناء الإنسان وتنمية المكان”. أما رسالتها فتتضمن الريادة في بناء منظومة التنمية المستدامة من خلال تبادل الخبرات وتطبيق اَليات تمكين دمج الأفراد ذوي الإعاقة داخل مجتمعاتهم بالمملكة لتعزيز روح المواطنة والمشاركة في التنمية المجتمعية.  وتمكينهم من الحصول على الخدمات التي تتصف بالجودة والسلامة عبر موارد بشرية مؤهلة وشراكات فاعلة وأساليب حديثة.

بارك الله في جهود رئيس مجلس الإدارة سمو الأميرة نوف بنت عبد الرحمن بن ناصر وبارك الله في جهود نائب الرئيس سمو الأمير فيصل بن عبد الرحمن آل سعود على عملهم العظيم وجهودهم الكبيرة في تأسيس ونجاح جمعية لأجلهم والعمل على تحقيق أهدافها الإنسانية والنبيلة التي أنشئت من أجلها. ولأجلهم ومن أجلهم أتينا ويدا بيد نحقق الأهداف.

 

*عضو الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين

*عضو اتحاد الكتاب والمثقفين العرب

*سفيرة الإعلام العربي

عن وسيلة الحلبي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

” التعلم الرقمى وأزمة كورونا “

بقلم الدكتور / فيصل مبروك القثامي يعتبر التعلم عن بعد أحد إفرازات التعليم المعرفى الحديث، ...

%d مدونون معجبون بهذه: