الرئيسية 10 الصدى الأدبي 10 اشهق غيابه

اشهق غيابه

يا رجلا انتهك بياض الروح وحصون الغيم
ثم غادر فراش حلمي وأنا أشهق غيابه
من نافذتي العالية خرجت
حيث لاتجرؤ رجولتك على فتح الباب..
حدثني عن أول امرأة نامت في حضنك ولم تشم رائحتي في ثيابها
وعن كلمات الغزل التي قلتها لغيري دون شعور بالإعجاب
حدثني عن انثى بعدي تبكي على حزنك
وتسأل عن وجعك
وتتفقد صوتك
وترقص على ضحكتك..
ضحكتك التي تحسستها عارية وتذوقتها ساخنة ..
أعلم أنك تخفيني في وجهك
عن عيونهن
وتغار من ملاحقة نظراتهن لأثار دمي على صدرك
اعلم أن وجعي يبكيك
واسمي هو الجرح الغائر الباقي في ذاكرتك..
ونوارسي التي رقصت على شطأنك سوف تنوح كلما هزك الحنين لبوحي
..
نافذتي العالية التي كنت اتركها مفتوحة تتحرك ستائرها على ايقاع قدومك
اغلقتها في وجهك
حتى لاتقف عصافيرك الجائعة وتطلب فتات سكاكري
وحدي أعلم بالمسافة الطويلة التي نسجها عطرك
وباللحن المسافر بي بعيدا عن مدينتك
وجهك ياسيد الظلام قتل الفجر في قلبي
وأنا عندما يموت بداخلي نبض لا أبكي ..
بل اشطب كل المواعيد المتبقية
والغي عناوين الشوق…

عن حنان المحمدي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إلا  الوطــن

    بقلم الشاعر/ عبدالعزيز سليمان الفدغوش   إن خيانة الوطن جريمة لا تغتفر وعار ...

%d مدونون معجبون بهذه: