الرئيسية 10 صوت المواطن 10 رسالة في حب “الوطن”

رسالة في حب “الوطن”

بقلم/ قاسم محمد صالح البليهشي

ونحن نرى الدول من حولنا تتخذ الإجراءات الاحترازية والوقائية لمحاربة هذا الوباء بكل ما استطاعت من قوة، فركزت بعضها على محاربة هذا الداء للتوصل إلى علاج نافع وناجع يمكنها من القضاء عليه، وتساهلت بعض الدول به ولم تعره أي اهتمام في بدايته ونسيت أو تناست مواطنيها ومن يعيش على أراضيها، وما سيلحق بهم من ويلات وآهات جراء عدم اتخاذها الإجراءات العاجلة والصارمة تجاه الفيروس.
والبعض وقف متفرجاً صامتاً وكأن الأمر لا يعنيه، فكان لزاماً علينا أن نسطر في ثنايا هذه الرسائل رسالة إكبار وإعزاز وفخر ونحن نعيش على هذه الأرض الطيبة المباركة المملكة العربية السعودية فأقول :

– الرسالة الأولى :
لقادتنا وولاة أمرنا في بلادنا الحبيبة – المملكة العربية السعودية – خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يحفظهما الله تعالى :
” كنتما ولا زلتما تضعان مصلحة الوطن والمواطن والمقيم على أرض المملكة العربية السعودية نصب أعينكم، فالقرارات المتوالية والسريعة والتي تصب في مصلحة الوطن والمواطن مقدمة عندكما على المصالح الأخرى، فقد تحملت الدولة أيدها الله أعباء كثيرة في شتى المجالات وعلى جميع الأصعدة، فدعمت كل ما من شأنه إراحة المواطن والمقيم على أرض الوطن واهتمت كذلك بالمواطن السعودي خارجياً، فرأينا المواطنين السعوديين في الخارج يتلقون عناية واهتماماً بالغين من ولاة أمرنا، كالسكن في أرقى الفنادق والغذاء والدواء والمصروف والرعاية اللازمة مجاناً، حتى يصل إلى أرض الوطن سالماً معافى، الأمر الذي جعل البعض يتمنى لو كان سعودياً .
ولا نملك إلا الدعاء لكما بأن يرعاكما الله تعالى ويحفظكما ويؤيدكما بنصره ويمكّن لكما ويجعلكما ذخراً وفخراً لنا وللأمة العربية والإسلامية .

– الرسالة الثانية :
إلى أبطالنا وشجعاننا في جميع القطاعات العاملة لراحة المواطن والمقيم : اعترافاً بفضلكم وإقراراً بوجودكم ووفاءً لكم؛ فقد عملتم وبذلتم كل مافي وسعكم، لتذليل الصعاب والقيام بواجبكم وبصوره المتعددة على أكمل وجه، وهذا غير مستغرب عليكم ونرجو من الله العلي القدير أن يوفقكم وأن تتحقق النجاحات المأمولة لخدمة المواطن والمقيم في هذا الوطن المعطاء .

بكل لسان وبكل جارحة ومن كل القلوب نقول لكم شكراً أيها الأبطال الأعزاء على وفائكم وتضحياتكم وجهودكم، والتي كان ظلها الحرص والمصلحة العامة وأداء الأمانة وخدمة هذا الوطن، فهذه الجهود من الجميع ما هي إلا نتاج جهد وتخطيط من رجال أخلصوا العمل وعملوا بروح الفريق الواحد تحت قيادته العظيمة، التي علمتنا جميعاً معاني الوفاء والوطنية والحب والتقدير والحرص والإحساس بثقل الأمانة وأداء المسؤولية، وغرست في نفوسنا الفضيلة والإيمان بالقيم والمبادئ السامية .

– الرسالة الثالثة :
إلى الشعب السعودي الكريم لقد ضربتم أفضل أمثلة الالتزام والولاء مع هذه القرارات والاحترازات التي قامت بها الدولة أعزها الله ، ونحن ننعم بنعمة الأمن والأمان فلا بد أن نكون أكثر ارتباطاً وإيماناً وأكثر عمقاً بمقدرات وطننا العزيز وعقليات مواطنيه ونكون على ثقة بالنجاحات التي تحققت وبالجهود التي بذلت .
لقد رسمتم صور الوفاء والملحمة الوطنية الرائعة التي تتكاتف فيها الجهود ويكون المواطن خط الدفاع الأول، وذلك بتنفيذ القرارات والتوصيات وبذل الجهود الحثيثة والجادة والتي من شأنها تلاشي هذا الفيروس بإذن الله .

أخيراً وليس آخراً ندعو الله العلي القدير أن يحفظ لنا قادتنا وولاة أمرنا وأن يجعل بلادنا آمنة مطمئنة خاليةً من الأمراض والأوبئة إنه سميع مجيب .

عن فوزيه عباس

اضف رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ريما بنت بندر .. اللجنة الأولمبية الدولية وضربة المعلم

الدكتور طلال بن سليمان الحربي لم تعد الأمور لدينا في المملكة تأتي صدفة، أو تدار ...

%d مدونون معجبون بهذه: