حين يصير الكلام إليك

حين يصير الكلام إليك ِ

جريح المسافات

تبكي الحروف معلنة الحداد

على حبك

على جبروتك

يصبح شعري

ساذجاً

فاشلاً

وضعيفاً

حين يكون الكلام إليكِ

تقف الكلمات حزينه بين الشفتين

ماأقساك ياوجع الحنين

اتذكرين

لحظات الغروب

على تلك الضفاف

مسحت على جبينك

قبلت تلك العيون

مسحت دموع الشجن

عناق الأحبه هو سيد الموقف

عن ادارة النشر

شاهد أيضاً

شياطين المواقيت

بقلم الأستاذة: سمر  سندي    غُلِقَتِ الأبوابُ  بمعصيةِ شياطينِ المواقيتِ  وقتما  سَرَّحَتْ أمْشاطُ  خُيوطِ الفجرِ  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *