ما حكمُ الصِّيَامِ في شهرِ رجب؟

روافد / فهد السميح:

ما حكمُ الصِّيَامِ في شهرِ رجب؟ سؤال يتكرر دائما مع بداية شهر رجب من كل عام . وقد قال موقع الفتوى العالمى للأزهر الشريف على الفيس بوك : إن شهر رجب من الأشهر الحرم، والعمل الصالح فيها له ثواب عظيم؛ لما اختصت به من الفضائل من بين باقي الأشهر بعد شهر رمضان، وقد ورد في سنن أبي داود (2/ 323) بسنده عن مجيبة الباهلية عن أبيها أو عمها –رضي الله عنهما- مرفوعًا: «صُم من الحُرُم واترك».
وفي سنن النسائي (4/ 201) عن أسامة بن زيد -رضي الله عنهما- قال: قلت: يا رسول الله ما أراك تصوم شهرًا من الشهور ما تصوم من شعبان! قال: «ذاك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان..» الحديث.
قال الشوكاني: (ظاهر قوله في حديث أسامة.. أنه يستحب صوم رجب؛ لأن الظاهر أن المراد أنهم يغفلون عن تعظيم شعبان بالصوم كما يعظمون رمضان ورجبًا به) اهـ.
وعليه: فالصوم في رجب مباح، بل مستحب، وليس هناك ما يمنع من إيقاع العبادة -أيِّ عبادة- في أي وقت من السنة إلا ما نص الشرع عليه، والله أعلم.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

شيخ الأزهر يدعو إلى ضرورة إحياء فتوى “حق الكد والسعاية” من تراثنا الإسلامي لحفظ حقوق المرأة العاملة

أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، #شيخ_الأزهر_الشريف، ضرورة إحياء فتوى “حق الكد والسعاية” من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.