من أراد التطوع فليشمر عن سواعده ويتبعني إلى الأعمال التطوعية

 

بقلم: المتطوعة صالحه عبد الله العدواني

 

العمل التطوعي سمة المجتمعات الحيوية المتحضرة والمتطورة كمجتمعنا السعودي، لدوره في تفعيل طاقات أبناء وبنات المجتمع. وإثراء الوطن بمنجزات أبنائه وبناته وسواعدهم. ويمكن لأي مواطن أو مقيم على هذه الأرض الطاهرة الطيبة المملكة العربية السعودية، أن يتطوع، في المكان، والزمان، والمجال الذي يناسب خبرات أي متطوع ومهاراته، كما يتيح لهم المجال التطوعي توثيق ساعات التطوع والحصول على شهادات تطوعيه تمنح له من قبل الجمعيات الخيرية والإنسانية والتطوعية والمستشفيات وغيرها من أماكن التطوع، بالإضافة لذلك فإن التطوع هو جزء لا يتجزأ من رؤية المملكة 2030.

والآن إذا كنتم مستعدون للتطوع فلا بد من معرفة التالي:

١-معرفة مجال التطوع الذي تريدون التطوع فيه إن كان ديني أو اجتماعي أو صحي أو ترفيهي…. أو غيره.

٢-من أهم المجالات التطوعية هي: تنمية المجتمع المحلي-حماية الحيوانات ورعايتها-تمكين المرأة-الصحة العامة-محاربة الفقر والجهل والمرض-التطوع الرياضي

٣-تنظيم حملات التبرع بالدم

٤-مساعدة الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة بأنواعها

٥-تنظيم والمشاركة في السباقات والماراثونات الخيرية والانسانية

٦-التطوع من أجل تنظيف الشوارع والميادين والمنتزهات وإزالة الأوساخ منها

٧-المشاركة في توعية المجتمع ومساعدة الآخرين على حماية أنفسهم من الفيروسات والأوبئة المنتشرة كما هي الحالة الآن مع فايروس كورونا.

٨-دعوة الأقارب والأصدقاء والزملاء بتطبيق الإجراءات الاحترازية التي تصدرها كل من وزارة الصحة ووزارة الداخلية والجهات الرسمية الأخرى.

٩-مساعدة كبار السن للتغلب على صعوبات ومشاكل الحياة

إن كنتم جاهزون فأصعدوا معي سفينة التطوع.

عن وسيله الحلبي

شاهد أيضاً

ابحث داخل الحفرة

بقلم : منار مليباري لا تستسلم ، قاوم ، أعد المحاولة ، لا تيأس ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *