“اشتباكات وشتائم” .. قصة تورط “حمد الله” في خلافات عنيفة بأحد الفنادق

كشف قائد منتخب المغرب، المعتزل دوليًا، المهدي بن عطية، عن تورط مهاجم الفريق الأول لكرة القدم، عبدالرزاق حمد الله، في اشتباكات عنيفة وخلافات مع عدد من اللاعبين.

وذكر، خلال تصريحاته لبرنامج “GoTalk”، أن هذه الخلافات وقعت في عام 2019 عندما كان حمدالله مشاركاً ضمن معسكر منتخب المغرب، قبل انطلاق أمم إفريقيا.

 

وكشف عن خلال وقع بين حمدالله واللاعب يونس بلهندة، إذ تدخل لأخير بشكل قوي على قدم حمد الله، في إحدى الحصص التدريبية، واشتعلت الاشتباكات بينهما، مضيفا أنه تدخل لتهدئة الموقف بين اللاعبين، وانتهى الأمر، لكن الاشتباكات عنيفة عادت في مساء نفس اليوم بين اللاعبين أثناء وجودهما في إحدى الفنادق.

 

وأشار إلى أن حمدالله وقع قبلها في مشادة كلامية مع زميله فيصل فجر، في إحدى المباريات الودية، إذ رفض الأخير ترك تنفيذ ركلة الجزاء، لنجم النصر، فحدث مشادة كلامية بينهما، وصلت إلى حد “السباب المتبادل”.

 

وأضاف أن حمد الله طلب بعد ذلك الرحيل عن المنتخب، ورحل بالفعل عن معسكر قبل مشاركة بلاده في البطولة.

عن رحاب محمد

شاهد أيضاً

رئيس النصر: محظوظ بـ حسين عبدالغني ولا أفكر في تغييره

أوضح مسلي آل معمر رئيس نادي النصر بأن تهمة حسين عبدالغني وهو لاعب كانت المشاغب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *