قراءة في ترجمة كتاب “تحرير تولستوي ” لإيفان بونين للدكتورة مكارم الغمري

فوزية عباس / روافد

في إطار المبادرة التي أطلقتها الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة المصرية تحت عنوان “الثقافة بين إيديك”، وتحت إشراف الدكتور هشام عزمي الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة، والدكتور أنور مغيث مقرر لجنة الترجمة بالمجلس قدم المجلس مساء أمس الثلاثاء فعاليات برنامج ” سلسلة قراءة فى كتاب مترجم ”  والذي يتناول خلاله  أحد المترجمين في كل لقاء كتاب مترجم  من الأعمال التى أضافت إلى الثقافة العربية،

وفي اللقاء قدمت الدكتورة مكارم الغمري قراءة في “ترجمة كتاب “تحرير تولستوي ” لإيفان بونين.
والدكتورة الغمري وُلدت في الفيوم في 1 نوفمبر 1947، وهي عميد سابق لكلية الألسن، ووصلت لمرتبة مرموقة نظرًا لإسهاماتها في مجالات الترجمة والأدب، وريادتها في تطوير تعليم اللغات في مصر، واٌختيرت ضمن شخصيات الموسوعة القومية للشخصيات المصرية البارزة (الطبعة الثالثة)، وتخرجت في قسم اللغة الروسية في كلية الألسن بجامعة عين شمس عام 1967، وبفضل تفقوها عُينت معيدة في نهاية العام نفسه للمساعدة في التدريس والبحث العلمي، ثم حصلت مكارم على درجة الدكتوراة في الأدب الروسي المقارن من جامعة موسكو عام 1973.
كما حصلت على عضوية العديد من الاتحادات واللجان ومن أهمها عضوية اتحاد الكتاب المصريين، وعضوية لجنة الترجمة بالمجلس الأعلى للثقافة، والجمعية الدولية للأدب المقارن، والجمعية الدولية للمترجمين واللغوين العرب، وأيضا عملت في تحرير مجلة “فصول” للنقد الأدبي الصادرة عن الهيئة المصرية للكتاب.
وشاركت في التحكيم في مسابقات محلية ودولية من أهمها مسابقة الدولة للتفوق في الآداب، وجوائز الدولة التشجيعية في الترجمة.
ومن مؤلفاتها الأكاديمية والبحثية في مجالات الأدب والترجمة، كتبت الكثير من الكتب النقدية والتحليلية للأدب الروسي، كما أنها ترجمت العديد من المؤلفات الروسية إلى العربية لنشر الأدب الروسي بين متحدثي العربية.
كما أشرفت مكارم علي خمسين بحثا باللغتين العربية والروسية منها على سبيل المثال( الجذور الاجتماعية للخيال في إنتاج تشيكوف ويوسف إدريس) و( الجريمة بين نجيب محفوظ ودستويفييسكي)، وتم نشر هذا البحث الأخير بمناسبة حصول نجيب محفوظ علي جائزة نوبل بمجلة البيان بالكويت عام1989.
وفازت بجائزة الملك فيصل العالمية لسنة 1999، و ذلك لدورها القيم باكتشاف تأثير التراث العربي الإسلامي على الكثير من الكتاب الروس وقد كانت جائزة مناصفة مع الأستاذ الدكتور سعيد عبد السلام علو، وفي نفس العام فازت البروفسيورة مكارم الغمرى بميدالية بوشكين في إطار احتفال الحكومة الروسية بالمئوية الثانية لميلاد شاعر روسيا بوشكين في موسكو، ووسام فخري لنشر الادب الروسي عام 2006 أيضا ميدالية شولوخوف عام 2007، بالإضافة إلى الحصول على درع فخرى من حكومه كوريا الجنوبيه نوفمبر 2007.
يمكن مشاهدة اللقاء  عبر قناة وزارة الثقافة على اليوتيوب منخلال  الرابط التالي:https://youtu.be/V114SuL7g8M

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

منظمو مهرجان كان السينمائى يناقشون تاريخ انعقاد فعالياته

روافد / فوزية عباس كشف منظمو “مهرجان كان السينمائي” عن مخطط تأجيل فعاليات المهرجان الذى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *