أخبار عاجلة

علام : حرمان الإناث من الميراث هو من عادات الجاهلية وكبائر الذنوب وأكل لأموال الناس بالباطل

فوزية عباس/ روافد:

قال الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية ، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم إن حرمان الإناث من الميراث مخالف لأحكام الميراث الشرعية الربانية، بل هو من مواريث الجاهلية التي جاء الإسلام باجتثاثها وإهالة التراب عليها إلى الأبد، وهذا الحرمان هو من أكل أموال الناس بالباطل، وهو من كبائر الذنوب التي تَوَعَّد عليها الله تعالى مرتكبها بشديد العذاب”.

وأضاف في تصريحات الليلة، أن أحكام القضاء المصري قد نصَّت كذلك صراحة على بطلان أيِّ تصرف يكون من شأنه التحايل على أحكام الإرث المقررة شرعًا، أو حرمان وارث من إرثه، أو اعتبار غير الوارث وارثًا، مؤكدا أن قضايا وحقوق المرأة من القضايا التي حسمت في الشريعة الإسلامية من أول يوم، فالمرأة عزيزة ومكرمة، ويُتعامل معها في الإسلام من منطق المساواة بينها وبين الرجل، فقد قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: “النساء شقائق الرجال”، وهي تربي الرجال؛ لذا فيمكن أن نقول إنها “كل المجتمع”.

ولفت مفتي الجمهورية النظر إلى أن الإسلام ضمن للمرأة حقها في الميراث وحرم أكله بالباطل، لافتًا إلى أن العادات والتقاليد الفاسدة هي التي رسَّخت لمفهوم حرمان المرأة من الميراث، وينبغي أن نصحح ذلك لأن القرآن عندما نزل حدد للمرأة ميراثها وحقوقها، حتى لقد رأى العلماء أنه ينبغي الأخذ في الاعتبار نصيب الجنين في الميراث بحجز جزء من التركة حتى يتحدد مصيره بولادته.
وأشار إلى أن أول تطبيق لقواعد الميراث للمرأة في الإسلام كان عندما جاءت زوجة سعد بن الربيع بعد أن استشهد في غزوة أحد تشتكي له أن أخا زوجها قد أخذ ميراث زوجها على عادة العرب في ذلك الوقت، فدعا النبي صلى الله عليه وآله وسلم أخا سعد بن الربيع بعد نزول آيات المواريث، وقال له: “أعطِ ابنتَي سعد الثلثين وأمهما الثُّمن، وما بقي فهو لك”.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

مفتي الجمهورية يتحدث عن أهل الذكر في لقائه الرمضاني اليومي مع الإعلامي حمدي رزق

فوزية عباس / روافد قال فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام -مفتي جمهورية مصر العربية ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *