المرأة السعودية تجدد مبايعتها للملك الذي مكنها المشاركة بكافة مجالات التنمية-ذكرى البيعة 6

 

رانية أسعد الصباغ

 

تحتفل المملكة العربية السعودية حكومة وقيادة وشعبًا وجيشًا ونساء ورجالا بمرور الذكرى السادسة على تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود-حفظه الله-مقاليد الحكم في المملكة العربية السعودية. واليوم نقف نحن بنات الوطن بكل فخر واعتزاز لنجدد مبايعة ملك الحزم والعوم علي السمع والطاعة، للملك الذي أولى اهتماما بالغًا لتمكين المرأة السعودية و إشراكها  في جميع الميادين والمجالات الحيوية من سياسة و اقتصادية و اجتماعية ورياضية و إعلامية و دبلوماسية وفنيه الخ… وقد شهدت السنوات الست الماضية من هذا العهد الميمون والزاهر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز العديد من القرارات الممكنة للمرأة السعودية في عدد من المناصب القيادية والمهمة والتي ظلت لسنوات طويلة حكرًا على الرجال لتؤكد أن الكفاءة هي المعيار الحقيقي لشغل المناصب القياديةً دون تفرقة بين الرجال والنساء.

وعلى مدى السنوات الماضية، أثبتت المرأة السعودية قدرتها الفاعلة على المشاركة وإبداء الرأي، وتقديم المشورة والدراسة والبحث المستفيض في كثير من القرارات، وأصبحت المرأةً السعودية تشارك جنبا إلى جنب مع شقيقها الرجل في تحمل الكثير من المسؤوليات والواجبات ونالت حقوقها بالكامل.

بالأصالة عن نفسي ونيابة عن جميع نساء وبنات المملكة العربية السعودية مواطنات ومقيمات، نبارك للوالد القائد خادم الحرمين الشريفين الذكري السادسة وكل عام والوطن في أمن وأمان ودام عزك يا بلد. ونقول:” أن من يعيش على أرض هذا الوطن الغالي يفخر بقيادته، وتلاحم شعبه، ويشاهد وحدة شاملة تهم الوطن بفضل من ألله عز وجل.

عن وسيله الحلبي

شاهد أيضاً

طلع البدر علينا من ثنيات الوداع

الباحث : عدنان عيسى العمري طلع البدر علينا .. ذلك النشيد الذي يتردد كل عام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *