أخبار عاجلة

قصة “أم الجواسيس العراقية” التي تسببت باعتقال 77 داعشيا

روافد العربية: عبدالعزيز العنزي

في عملية عُرفت بـ”قارئة الفنجان” عام 2008 تمكنت القوات العراقية من الإطاحة بقيادي في تنظيم القاعدة آنذاك، من خلال الاعتماد على امرأة تعمل لصالح استخباراتها، حيث نجحت هذه المرأة من اختراق زوجة القيادي؛ لتكون بداية لقصة الإطاحة بزوجها دون علمها، وتعد هذه العملية واحدة من عشرات العمليات التي قامت بها هذه المرأة، بدافع الثأر لخطيبها الذي ذبحه تنظيم القاعدة لكونه شيعي، وتركها التنظيم لأنها سُنية.
ووفقًا لما ذكرته في حوار لها مع “روسيا اليوم” لم تتجاوز أم عائشة (اسم مستعار)، أو كما يُطلق عليها “أم الجواسيس”، العقد الرابع من عمرها، حيث تعمل منذ 13 عاماً لصالح خلية الصقور الاستخباراتية في العراق، ورغم صغر سنها، أودت معلوماتها إلى اعتقال 77 قيادياً في تنظيمي القاعدة وداعش، كما أوقفت عشرات العمليات الإرهابية، إلا أنها أعلنت الآن توقفها عن العمل بسبب الإجراءات الأخيرة في العراق وعدم ثقتها ببعض القادة الأمنيين والمسؤولين الحكوميين.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

دار الإفتاء المصرية تستطلع هلال شهر شوال الثلاثاء القادم

فوزية عباس/ روافد أرسلت دار الإفتاء المصرية؛ خطابا إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *