أدى جموع من المصلين صلاة الجمعة الثانية من رمضان ‏في المسجد النبوي

 

وردة الكيال – روافد المدينة

بتوجيهات أمير المدينة المنورة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان وبمتابعة نائبة صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل ووسط منظومة متكاملة من الخدمات من كافة القطاعات الصحية والأمنية والتطوعية – أدوا المصلين والصائمين من أهالي المدينة المنورة والمقيمين والزائرين صلاة الجمعة الثانية في رمضان لهذا العام 1442في ضل جائحة كورونا وحسب التوجيهات والتعليمات المشددة لدخول المسجد النبوي الشريف إلا لمن أخذ القاح ضج كورونا وشهدت أبواب المسجد النبوي الشريف دخول المصلين بطريقة نظامية أعدت منذ وقت مبكر .

وشهد المسجد النبوي الشريف منذ بزوغ فجر الجمعة كافة الاستعدادات التي جهزتها الرئاسة العامة لشئون المسجد النبوي الشريف من خلال الاهتمام بأعمال الصيانة والنظافة والتشغيل ومضاعفة القوى العاملة والآليات للقيام بجميع الأعمال على الوجهة الأكمل مع تنظيم الزائرين أمام قبر النبي عليه الصلاة والسلام وصحبه الكرام وشهدت الحركة المرورية انسيابه في تنظيم حركة السير حول المنطقة المركزية بناء على الخطة التشغيلية قبل وأثناء وبعد صلاة الجمعة لضمان راحتهم المصلين وتمكينهم من أداء الجمعة الثانية في شهر الخير كما تواجدت سيارات الهلال الأحمر لتقديم كل الخدمات لمن يحتاجها قبل وبعد صلاة الجمعة .

 

عن ورده الكيال

شاهد أيضاً

انطلاق مبادرة “اعرف أرقامك” بمركز باب المجيدي الصحي بالمدينة

أمينة فلاتة/ المدينة المنورة ضمن الحملة الوطنية التي تنظمها وزارة الصحة للوقاية من الأمراض المزمنة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *