الشنايش..ما أحوج شوارعنا إليها هذه الأيام

فوزية عباس / روافد 

في فيلم “ياسمين” للفنان الرائع أنور وجدي ، انتاج عام 1950 و الذي اشتركت معه بالتمثيل الطفلة المعجزة “فيروز” لا يغيب عن أذهاننا مشهد الباشا و هو يعطي “الريال” للطفلة الصغيرة “قطقوطة” فتسعد به كثيرا وتغني “معانا ريال معانا ريال ده مبلغ عال ومش بطال” ، و تبدأ في تعداد الأشياء التي ستشتريها بالريال ..
وبينما هي تغني يسقط منها الريال في بالوعة في جانب الطريق ، هذه البالوعات كان يطلق عليها “الشنايش” وهي فتحات لتصريف مياه المطر ، و كان يتم إنشاءها في العصر الملكي في كل طرق وشوارع مدن مصر حتي في الحواري و الأزقة و لكن للأسف تم طمسها نتيجة الرصف الغير مدروس للشوارع وتوسعتها أيضا دون دراسة دقيقة ، وكانت هي السبب في عدم غرق مدن مصر قديما رغم شدة هطول الأمطار و غزارتها أيضا في تلك الفترة ، و بالطبع أدى طمسها وإزالتها إلى ما تعانيه معظم مدن مصر الآن من الغرق و عدم وجود وسيلة لصرف مياه الأمطار ..

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

زوج يكتشف تصرفات جنونية ترتكبها زوجته أثناء نومها

اكتشف رجل في أمريكا أن زوجته تقوم بتصرفات غربية عندما تبدأ في المشي أثناء نومها. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *