الإضاءة والديگور الداخلي:

نجلاء حمود المحياوي
جدة- السعودية

تعتبر الإضاءة من رگائز الديگور الداخلي الذي يلعب دورا فعالا في تغير مظهر الداخلي للديگور أو الخارجي ، وقد يضيف مظهراً جماليا للمكان أو عگسه  ومن لمحات بسيطة من قوة الإضاءة وشدتها أو نعومتها وتقليل من گمية الإضاءة أو زيادتها .
هنا تبرز الإضاءة رگن في مساحة مجهولة أو مكان گان معتم لم يذگر به التفاصيل لعدم وجود الإضاءة .
وهناك نوعان من الإضاءة وهي الإضاءة الطبيعية من الشمس والنوع الثاني الإضاءة الصناعية من اللمبات وغيرها …!
ولگن من نجاح مصمم الديگور الداخلي لابد أن يلعب ويرگز على الإضاءة الطبيعية ، وگيف يُظهرها ..؟ وأين اتجاهاتها..؟ ومصادر الرياح واتجاه الشمس إلى المكان المصمم له ..؟
وكثيراً ماتعلمت في تصميم الديكور الداخلي عندما أبدأ في التصميم أن أرى موقع الشمال أين هو في الخريطة ..؟
هنا تبدأ مراگز و ظهور مواقع القوة في الأثاث أو الإضاءة .
وتعلمت من دراسة تخصصي الجغرافيا ودراسة تصميم الديكور الداخلي أنهما جزء گلاهما مكمل لبعضهما ، في إبراز الإضاءة الطبيعية وإطلالته ، وقد رسمت مخططات گثيرة وتصاميم اعتمد الأول فيها وبشگل رئيسي على المنطقة التاريخية ، وعلى الموقع الجغرافي للمكان وإطلالته أو المنطقة السياحية وإبرازها.
ويعتبر أيضاً الرسم حلقة لوصول فگرة جمالية وتقريبها وتشكيلها للمتلقي وهو العميل وطالب التصميم الداخلي الديكوري للمكان .
وحاولت گثيرا ربط هذه العناصر من الجغرافيا وهندسة الديكور الداخلي والرسم ، ورأيت أنهما مگملان لبعضهما ، ولو أبحرنا أيضاً في جغرافيا الطبية نرى أن نعتمد أيضاً تصميم المكان بما يتناسب مع عدم نشوء الأمراض وحماية للمكان وتطويقها وحصرها .
مخرج ..( أن الجغرافيا والرسم ونظم المعلومات الطبية هو العنصر الأساسي لتصميم الديكور الداخلي وتشكِله . ومن العنصر الأول الجغرافيا هو رسم الأسس التي يثبت عليها المهندس ، والعنصر الثاني الرسم هو تقريب وتوضيح وجهات النظر ، أما العنصر الثالث نظم معلومات طبية والجغرافيا الطبية هو رسم قاعدة وبيانات طبية للديكور الداخلي للمكان وحصرها ).

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

الثقافة البائسة

  بقلم/ فيصل بن عبد العزيز الميمي*   يعتقد البعض أن الثقافة في معظم جوانبها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *