“خيرية صعوبات التعلم “ومنتدى الثقافة والإبداع ” يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز الدعم الخيري”

 

وردة الكيال- روافد المدينة 

أبرمت الدكتورة هند خليل مروان ممثلة من منتدى الثقافة والإبداع نائبا عن رئيس مجلس إدارة المنتدى الدكتور محمد علي العسيري مع الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم، والتي يمثلها رئيس مجلس الإدارة الدكتور عثمان عبد العزيز آل عثمان، وذلك في التعاون المثمر الذي ينال منه الجميع بالنفع والتعلم في سبيل فئة غالية على الوطن من ذوي صعوبات التعلم، وذلك مع الرؤية التي أطلقها سمو ولي العهد_ يحفظه الله تعالى _ مع رؤية 2030، ناهيك عن الخبر والنشر الذي سينال المؤسستين ليعم الخير على أبناء الوطن الغالي من هذه الفئة المستهدفه.

وعقب التوقيع أعرب ” آل عثمان ” عن خالص شكره وتقديره لرئيس منتدي الثقافة والإبداع الدكتور محمد العسيري والدكتورة هند خليل، والأستاذ عمر هادي، والأستاذة فازعة الصامطي، وجميع منسوبي ومنسوبات منتدى الثقافة والإبداع، وللداعمين لهذا الصرح الخيرى الكبير، مثمناً كافة الجهود المخلصة في سبيل زيادة وتميز الخدمات التي تقدمها الجمعية، وتحسين مستوى جودتها وتطويرها وتحفيزها بشكل متكامل ومتجانس وفعال، مؤكدًا أن توقيع تلك المذكرة _ بإذن الله تعالى_ سوف يحقق زيادة في برامج وأنشطة الجمعية، وسيكون له أثر كبير في استدامة الجمعية فترات أطول، وتقديم أفضل الخدمات ممن يعانون صعوبات التعلم وأسرهم مجاناً، في ظل حكومتنا الرشيدة رعاها الله تعالى.

وشدد على حرص الجمعية على تطبيق توجيهات وتعليمات الرئيس الفخري لهذه الجمعية صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز -مستشار خادم الحرمين الشريفين يحفظه _الله تعالى-_ ، وجميع منسوبي ومنسوبات الجمعية، وأضاف أن الجمعية لديها الكثير من البرامج والخطط المستقبلية التي تحقق آمال وطموح جميع المختصين والمختصات في مجال تدريس صعوبات التعلم، وكذلك أبنائنا وبناتنا ممن يعانون صعوبات التعلم حتى يتسنى لهم المشاركة الفعالة فى تحقيق ” رؤية المملكة ٢٠٣٠ “، وخدمة الدين والوطن، داعياً الحق القدير – في ختام كلمته – أن تكون اللقاءات دائمًا وأبدا على دروب الخير في سبيل مصلحة هذا الوطن والمجتمع السعودي الكريم ،والمقيمين على أرض الحرمين الشريفين.

فيما أكد الدكتور محمد علي العسيري رئيس مجلس إدارة منتدي الثقافة والإبداع في كلمته بأن مذكرة التفاهم ستدعم أنشطة وفعاليات الجمعيتين بما يخدم صالح الوطن وأبناءه ، وأنها ستفتح باب التعاون المثمر الذي يعود بالخير والإزدهار على الجميع، وأن توقيع تلك المذكرة يأتي في إطار تفعيل الدور المجتمعي لمنتدي الثقافةوالإبداع، والذي يهدف من خلاله إلى تذليل أي صعوبات، أو معوقات في مجال زيادة وتكامل برامج وأنشطة الجمعيتين بما يضمن تحقيق الاستدامة وجودة الخدمات المقدمة.
واختتم كلمته بتقديم خالص شكره وتقديره للجمعية الخيرية لصعوبات التعلُّم ، وللقائمين عليها وعلى رأسهم سعادة الدكتور عثمان بن عبدالعزيز آل عثمان رئيس مجلس الإدارة لدعمه في توقيع هذه المذكرة، وعلى جهودهم المخلصة التي يقدمونها في سبيل دعم العمل الخيري المقدم لخدمة أبناء الوطن والمقيم فى ظل الرعاية الكريمة لحكومتنا الرشيدة يرعاهاالله تعالى.

عن ورده الكيال

شاهد أيضاً

سمو أمير منطقة عسير رئيس هيئة تطوير المنطقة يواصل جولاته التفقدية في محافظة تثليث

يحيى مشافي / أبها:  استكمل الأمير تركي بن طلال أمير منطقة عسير، رئيس هيئة تطوير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *