فنون المها يفتتح معرضه التشكيلي ريشة فنان الثاني

 

 

روافد العربية – جدة / سعود حافظ 

افتتح مساء أمس بمركز أدهم للفنون البرفسور محمد خضر عارف أستاذ الدراسات العليا بجامعة الملك عبدالعزيز معرض ( ريشة فنان الثاني ) بالتشارك مع فنون المها ورؤى عربية وبحضور اللواء محمد فريح الحارثي والفنان القدير عبدالله نواوي والفنان القدير هشام بنجابي والمستشار الإعلامي لقنصلية باكستان حمزة جيلاني
وبدء مقدم حفل الافتتاح الفنان سلطان عبدالرحمن بالترحيب بجميع الحضور ثم تقدم المفتتح البرفسور محمد خضر بإلقاء كلمته ثم كلمة اللواء محمد فريح الحارثي كما تحدثت أيضا الكاتبه والشاعرة بتول تركي والمدرب والمستشار حاتم سفرجي
وتقدم المفتتح بقص شريط الإفتتاح وقام بجولة تفقديه على الأعمال المعروضة لأكثر من 40 فنان وفنانة بينهم 8 فنانين روسيين شاركو بأعمال فوتوغرافية وأعرب عن سعادته بجميع الأعمال المعروضة من عدة مدارس تشكيلية متنوعه

وكان ضمن الحفل جلسة طربية للفنان الغنائي الصاعد نعيم السندي وحضر الحفل العديد من الشخصيات العامة والثقافية والإعلامية ورجال الأعمال من ضمنهم ( عمر السقاف – الدكتور واصف كابلي – يعقوب اسحاق – المهندس عبدالله سابق – محمد بن مشبب القحطاني – مهران عدنان اليافعي )
وقد صرحت إدارة المعرض أن الإقبال على حضور المعرض ممتاز للغاية حيث كان وفق إجراءات إحترازية مشددة والتدابير الوقائية المتبعة من حكومتنا الرشيدة للحفاظ على سلامة الجميع مقدمين كل الشكر والتقدير لحكومتنا الرشيدة تحت قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله

كما أعربوا المشاركين عن سعادتهم بهذه المشاركة الفنية المختلفة وإتاحة الفرصة لهم من قبل منظمين المعرض

ولاقي الحفل إهتماما وتنظيماً من قبل المشرفين والمنسقين الفنانة مها ياسين والفنان أحمد جمال والفنان ممدوح بناجة والفنانة عفاف ابو زيد والاستاذ شهاب فكري كما وجهت الفنانة مها ياسين الشكر والتقدير لوالدتها ولسعادة الدكتور محمد خضر عريف على دعمهم المستمر لها
كما لاقى إستحسان وإعجاب الحضور الذين اشادو بالأعمال المشاركة الأكثر من رائعة .

عن سعود حافظ

شاهد أيضاً

“التجارة” توضح تفاصيل المنشآت الثلاثة التي ضبطت لتورطها في التستر التجاري

في الوقت الذي لازالت فيه المهلة التصحيحية لمخالفي نظام التستر مستمرة، تمكنت عين الرقابة على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *