د. صديق عفيفي: جاهزون لقبول الطلاب الجدد في كليات جامعة ميريت بدءا من اليوم

 

تغريد ابو ردن العجارمة_القاهرة

-أعلن الدكتور صديق عفيفي رئيس مجلس أمناء جامعة ميريت أن الجامعة انتهت من كافة الاستعدادت لقبول الطلاب الجدد وفقا للمجاميع والقواعد الجديدة للتنسيق التي قررها المجلس الأعلى للجامعات الخاصة ، والذي قرر أيضا أن بدء القبول بالمرحلة الأولى للتنسيق بالجامعات الخاصة هذا العام ، يوم الثلاثاء 31أغسطس وحتى يوم الأحد 5سبتمبر 2021 ، وأضاف الدكتور عفيفي أنه يتم قبول الطلاب في كلية الطب البشري وكلية العلاج الطبيعي وكلية الصيدلة بالجامعة ، وان الجامعة توفر الدراسة المتميزة ، وعلى أحدث النظم للطلاب الراغبين في المهن الطبية .

واشار د. صديق عفيفي أنه سيتم قبول الطلاب إلكترونيا .وكانت جامعة ميريت قد شاركت الأسبوع الماضي في معرض التعليم العالي ، الذي أقيم بأرض المعارض واستمر لمدة يومين ، وحرصت جامعة ميريت على المشاركة في هذا المعرض من أجل تقديم كل المعلومات والارشادات لابناءنا الطلاب الراغبين في الالتحاق بكليات الجامعة ، وهي كلية الطب البشري وكلية العلاج الطبيعي وكلية الصيدلة .

وفي سياق متصل وردا على سؤال من الإعلامية أمينه بدر الدين في تلفزيون عدن

بخصوص جامعة ميريت ، والهدف من انشاءها في الصعيد ، ونجاح الجامعة بشكل لافت مصريا وعربيا .

قال الدكتور صديق عفيفي رئيس مجلس أمناء جامعة ميربت : جنوب مصر كان مهملا من أصحاب الجامعات الخاصة لذلك أنشأنا منذ سنوات جامعة في بني سويف ، ثم أنشأنا جامعة ميريت في أقصى جنوب الصعيد لنؤكد أن الصعيد يستحق أن نهتم به ، وقد نجحت الجامعة نجاحا كبيرا وبدأنا في القبول في الكليات الطبية كلية الطب البشري وكلية العلاج الطبيعي ، وهذه الاحتياجات الفعلية للمجتمع هناك ، والكليات الأخرى سوف تتواجد في الجامعة أيضا بالتدريج ، واضاف أن الإقبال كبير جدا على جامعة ميريت مما يؤكد أننا نقدم خدمة مطلوبة ، وايضا هذا النجاح أدى إلى حرص سفارات اليمن وفلسطين والسودان بالقاهرة على توقيع بروتوكولات تعاون مع جامعة ميريت .

عن عبدالعزيز عطيه العنزي

شاهد أيضاً

سفراء و وزراء افريقيا في الملتقي الأول للصداقة العربية و الأفريقية برعاية مؤسسة اراب افريكان للدراسات الاقتصادية

صموئيل نبيل أديب / المستشار الإعلامي انتهى منذ قليل الملتقى الأول للصداقة العربية والافريقية بحضور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *