سأنتظرك

سأنتظر

سأنتظرك كما عاهدت نفسي
وسأجعل من غيابك أمل
ورغم قسوة قلبك سأكون معك
لأني أعرف بقرار نفسي أنك الأمل
دائما تقول: الهدوء والصبر مفتاح الفرج
ولكن أنا اسألك
من أين لك كل هذا الجلد ؟!!
أهو من أجل الأمل
أم هو طبعك رغم الصعاب
سأكتب على كل غيمة وحبة مطر
لقد نفد صبري ولكن لن أتوه بين
الشاطيء والبحر
لأنه ما زال لدي أمل

بقلم غزل أحمد المدادحة

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

” بعثرة الفرح”

الوراق مشبب بن ناصر المقبل أيها الفرح . . دل القوافل علينا والسيارة ! اسمعنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.