بعد فراق أربعين عاما .. بالدموع لقاء متقاعدي قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي

عبد الله الينبعاوي/ مكة المكرمة

أقام رجل الأعمال الشيخ فهد سليمان حسن أزهر بمكة المكرمة وليمة عشاء لزملائه المتقاعدين الذين خدموا في قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي وشاركوا في تحرير الكويت بعد فراق أربعين عاما ، قضوها في مكان واحد وتحت راية التوحيد والجهاد في سبيل الله دفاعاً عن أرض الوطن ومقدساته ، وبحضور عدد من رجال الأعمال وكبار الشخصيات.
في حفل كساه المحبة والمودة كساه الترابط والأخوة كساه دموع الفرح.
وقد عبروا عن سعادتهم بهاذ اللقاء متمنين استمراره في كل عام كي يتجدد العهد واللقاء.
و قال اللواء ركن سلطان بن عبدالله الراجحي قائد سرية الوحوش سابقاً إنه من دواعي سروري أن اقابل هؤلاء الأبطال الذين خدموا وطنهم بكل شرف وأقدم الشكر الجزيل للشيخ فهد أزهر على هذي البادرة الإنسانية المجتمعية في التواصل بين الزملاء القدامى.
وأعرب اللواء عبدالله محمد بن بريك العصيمي قايد قوات أمن الحرم المكي سابقاً عن هذي المبادرة التي ليست بمستغرب من الشيخ فهد فهو سباق للخير وحريص على التواصل بين الزملاء في بادره غير مستغربه.
ويعد الشيخ فهد من الرجال الداعمين للعمل التطوعي والمهتم بالآثار والمتاحف حيث قام بتخصيص وقف وجعل منها جزء كبير للتراث وبعض المخطوطات القديمة والصور التي يرجع تاريخها إلى ما قبل الدولة العثمانية وبعض الإنجازات التي إنجازها طيلة حياته العملية.
وقد عبر الشيخ عن سروره بلقاء الأحبة بعد فراق طويل من أفراد وضباط حيث قال لم أمتلك نفسي وفاضت دموعي فرحا وشوقا بتواجد الأحبة فعشنا مثل الأخوان فتره طويلة.
ودعا المولى عز وجل أن يديم علينا نعمة الأمن والأمان ودوام الأفراح وأن ينصر الجنود ألمرابطين على حدود مملكتنا الغالية وأين يوفق خادم الحرمين الشريفين لما يحب ويرضى، ويوفق سمو ولي العهد أمير الشباب والرؤية الرائدة إلى ما فيه خير .
وتم تقديم الهدايا والدروع التذكارية الرجل الأعمال فهد أزهر من قبل منسوبي الدفاع ، وتم تكريمهم أيضا بدروع و شهادات تذكاريه بهذه المناسبة من قبل الشيخ فهد أزهر.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

والد رئيس لجنة حكام كرة السلة بالمدينة المنورة في ذمة الله تعالى

أحمد حبيب / المدينة المنورة “كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ”. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *