سمو أمير الشرقية يدشن فعاليات الشرقية للصم

الشرقية – فتحيه عبدالله

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه بديوان الإمارة اليوم الأحد، فعاليات الشرقية للصم تحت شعار: “إدراج لغة الإشارة ضمن مناهج التعليم”، والتي ينظمها فرع إدارة الجمعية السعودية للإعاقة السمعية بالمنطقة الشرقية، بإشراف فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة، وبالتعاون مع الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة، وتجمع الشرقية الصحي، وبمشاركة 10 جهات من القطاع غير الربحي.

وتهدف الفعاليات إلى إبراز مبادرات المملكة في هذا المجال والتوعية بحقوق الصم الذين يتميزون بالفهم والاستيعاب الذكي، والقدرة على الانتباه وقوة الملاحظة عن طريق تعابير الوجه.
ورفع مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن بن فهد المقبل، الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، على دعمه اللامحدود ومساندته الدائمة لكل ما يهم ذوي الإعاقة، مؤكدًا أن فعاليات الشرقية للصم جاءت لتعزز الوعي لدى أفراد المجتمع بقدرات وإسهامات الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية “الصم وضعاف السمع” من خلال إبراز قصص نجاحهم التي تؤكد إن هذه الإعاقة لم تكن عائقًا أمامهم، كما جاءت لتعزز شمولية الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية وتمكنهم من الاندماج في المجتمع.

وأكد المقبل، على أن المملكة أصبحت أنموذجا رائداً في العالم من خلال برامجها الطموحة المنبثقة من رؤية 2030 والتي جعلت من أولوياتها حماية حقوق الانسان كأساس دستورياً منطلقاً من أحكام الشريعة الإسلامية، وجاء تصديقها على الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة تأكيداً لذلك بتحقيق الحياة الكريمة لهم وتمكينهم من المشاركة الشاملة والفاعلة في المجتمع، مشيرًا إلى انطلاق العديد من المبادرات على مستوى المنطقة الشرقية لدعمهم، ومن ضمنها مبادرة “التدريب على أساسيات لغة الإشارة” برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، والتي نفذها فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة، مستهدفة مقدمي الخدمة في الصفوف الأمامية، حيث تم تدريب عدد (180) متدرب من أكثر من (49) جهة حكومية وغير ربحية على مدى (200) ساعة تدريبية، وجاري البدء بالمرحلة الثانية وهي عبارة عن تدريب منتهي باجتياز اختبار، لتمكين المتدربين من تيسير تقديم الخدمة للصم وضعاف السمع على أكمل وجه عند مراجعتهم للجهات الحكومية.

فيما قدّم رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للإعاقة السمعية علي بن محمد الحلافي، شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، على رعايته الكريمة لتدشين فعاليات الشرقية للصم، كما شكر فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة، على دعمهم للجمعية وبرامجها وتوليهم الإشراف على الفعالية، ووجّه شكره للراعي الرسمي للفعالية شركة اليمامة، الذين حرصوا على المشاركة في تفعيل أسبوع الأصم الذي يهدف إلى تسليط الضوء على أبرز الجهود والخدمات التي تقدمها المملكة لذوي الإعاقة السمعية.
وتضمن التدشين الموقع الإلكتروني لمكتبة لغة الإشارات السعودية http://sshi.sa والاعلان عن اطلاق التطبيق قريباً على أجهزة الأيفون والأندرويد.

حضر اللقاء الدكتور سامي بن غازي العتيبي مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية، ومدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية الدكتور إبراهيم بن عبدالكريم العريفي والرئيس التنفيذي لتجمع الشرقية الصحي الدكتور عبدالعزيز بن عبدالرحمن الغامدي والاستاذة ابتسام بنت عبدالله الحميزي مساعدة المدير العام لقطاع التنمية الاجتماعية والمشرف على الفعالية، ورئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للإعاقة السمعية علي بن محمد الحلافي، ورئيس مجلس إدارة جمعية الصم وضعاف السمع وذويهم رياض بن ماجد الشيخ، ورئيس مجلس إدارة نادي الصم بالمنطقة الشرقية محمد بن جمعان النهدي.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

نائب أمير الشرقية يرعى توقيع مذكرة تعاون بين جامعة الملك فيصل ودارة الملك عبدالعزيز

الشرقية – فتحيه عبدالله رعى صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.