عرفناه قائدا .. وبايعناه رئيسا .

بقلم المستشار أحمد بن علي آل مطيع

رئيس تحرير صحيفة كاريزما

العنوان أعلاه جمله وردت في حديث سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي عن أخيه الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظهما الله ، بوفاة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رحمه الله رحمة واسعة.

عم الحزن في الخليج قيادات وحكومات وشعوب لما لهذا الرجل القائد من مكانة في نفوس الجميع وتواضع وإنسانية آسرة ولما حققه لشعب الامارات العربية المتحدة من تقدم ورقي وازدهار ولمواصلته دور الشيخ الأب زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله رحمة واسعة ولحبه لأهل الخليج ولدعمه للأمتين العربية والإسلامية وتعزيز هوية العربي المسلم وترسيخها دوليا بشكل حضاري ومؤسسي فاعل .

ثم عم الفرح والسرور الإمارات السبع بمناسبة انتخاب الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيسا لدولة الإمارات العربية المتحدة ليكون الرئيس الثالث لهذه الدولة المميزة . عرفه أهل الامارات شخصية فاضلة ورحيمة وعطوف أحب الجميع فأحبوه وقائد استلهم رحلة العطاء باكرا وغرس في ذاته النجاح معا وخدمة المجتمع وتعزيز العمل الحضاري والإنساني المؤسسي والاتصال الدولي على أسس علمية حديثة وبناء مراكز ومدن وهيئات حكومية وخاصة وخيرية من أجل مواصلة فكر زايد وحضور زايد ورسالة زايد وإنسانية زايد وطموح زايد وفلسفة زايد في السياسة تجد رأيه وفي الدفاع فكره .. وفي الاقتصاد ماله .. وفي التنمية وقته .. وفي المشاريع وقفاته .. والأدب والقراءة والكتابة والشعر تحفيزه ..

سيبحر بالإمارات إنسانا ومكانا إلى آفاق أرحب وعوالم أكثر اشراقا يتصل بماضيه الزاهي ويتأمل الحاضر المبهج وعيوننا تمضي معه نحو المستقبل الأكثر ألقا وسيواصل دوره الكبير وتألقه الرائع مع أبوظبي ودبي والشارقة وعجمان والفجيرة ورأس الخيمة وأم القيوين وحكامها وأولياء العهود والمجالس الاتحاد و الوزراء والشورى والوطني ..

لله الحمد والمنة على متانة العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه وسيدي ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه في الجانب السعودي ومن الجانب الاماراتي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حفظه الله ورعاه وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي.
رافعا أصدق التعازي والمواساة إلى كل اماراتي بوفاة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة رحمه الله رحمة واسعة ، كما أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات بمناسبة فرحة الامارات الجديدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ورعاه ، حفظ الله السعودية والإمارات قيادة وحكومة وشعبا.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

اليوم الوطني السعودي الـ 92.. نهضة وتقدم وعطاء

د. م. محمد أيمن الرفاعي مؤسس ورئيس ملتقى النشامى للجالية الأردنية في السعودية وحول العالم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.