ندوة علمية في اليوم الخليجي لصعوبات التعلم

د. هند خليل

بمناسبة اليوم الخليجي لصعوبات التعلم نظمت الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم بالتعاون مع الإدارة العامة للتربية الخاصة بوزارة التعليم الندوة العلمية (صعوبات التعلم وتجاوز التحديات) وذلك يوم الإثنين 15 شوال 1443-16مايو2022 برعاية مدير عام التربية الخاصة الدكتورة حصة آل مشعان التي أكدت في كلمتها على دعم القيادة الرشيدة للعملية التعليمية وحرص الوزارة على معالجة الفاقد التعليمي وبينت في كلمتها الجهود المقدمة من قبل إدارة التربية الخاصة عبر منصة مدرستي وقناة عين والعمل على تجويد عملية التعليم.

تناولت الندوة 4 محاور علمية حيث تحدث الدكتور سعد الحواس من تعليم مكة المكرمة… العلاقة التكاملية بين المدرسة والأسرة مؤكدا ضرورة تضافر الجهود لنتائج أفضل وهي مفتاح نجاح الطالب، كما عرض الأستاذ ناصر العقيل مدير إدارة التربية الخاصة بتعليم القصيم عن آليات اكتشاف الطلاب ذوي صعوبات التعلم ، مبيناً أنها عملية دقيقة تتطلب التعمق في الخصائص والمؤشرات لتقديم الخدمات بشكل مناسب.

ومن جهته تحدث الأستاذ ضيف الله الحمدي مشرف صعوبات تعلم بتعليم تبوك عن (صعوبات التعلم والتعليم عن بعد) مؤكداً أن التعليم- عن بُعد- أصبح خيارًا استراتيجيا للمستقبل ويتطلب استمرار تطويره،. وفي ختام أوراق العمل تحدثت كل من معلمات صعوبات التعلم الأستاذة شروق الشويعر- الأستاذة. بتول العجمي من تعليم الرياض عن أهم التحديات التي تواجه طالبات صعوبات التعلم في المرحلة الثانوية ،وقد أوصت في ختامها على ضرورة تدريب طلاب صعوبات التعلم على التعلم الذاتي المستقل لمواجهة الحياة والعمل، والعمل على عقد الشراكة المجتمعية لتأهيل وتدريب الطلاب مهنياً، وضرورة المام المعلم والأسرة بالمراحل النمائية للطفل وخصائص كل مرحلة وكيفية التعامل معها، وعلى المعلم التعامل النفسي الأمثل مع الطالب قبل البدء في الخطة التربوية الفردية لكسر الحاجز النفسي بين المعلم والطالب لتحفيز الطالب للبرنامج وزيادة فاعلية التعليم داخل غرفة المصادر. وعلى الأسرة التعامل النفسي مع الأبن الطالب عند وجود مشاكل دراسية لديه وعدم مقارنته بأقرانه ودعمه نفسياً ومعنوياً وتحفيزه للعميلة التعليمية في المدرسة والمنزل وتهيئة الأسرة بالتوعية والتدريب على التعليم عن بعد.

وقد أعرب المدير التنفيذي لجمعية صعوبات التعلم الأستاذة فردوس أبو القاسم عن شكرها لرعاية مدير عام التربية الخاصة للندوة وللمتحدثين بأوراق العمل ولجميع المشاركين والحضور وأكدت بالقول “نحتفي في 3مايوم من كل عام باليوم الخلجي لصعوبات التعلم لنؤكد على الدور الذي تتشرف به الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم كأول جمعية خيرية في المملكة تقدم خدماتها المجانية لذوي صعوبات التعلم ضمن منظومة متكاملة من الخدمات الساعية لتمكينهم من النجاح والمشاركة في التنمية المجتمعية وذلك بالشراكة مع الجهات ذات العلاقة، وأضافت أبو القاسم بأن هذه الندوة العلمية تأتي ضمن أحد برامج الشراكة بين الجمعية والإد ارة العامة للتربية الخاصة بوزارة التعليم لتفعيل اليوم الخليجي لصعوبات التعلم بشعار (معا نتجاوز الصعوبات) لنؤكد من خلال الشعار أننا نعمل معاً في شراكة تكاملية لنقدم كل ما يمكن ذوو صعوبات التعلم على تحقيق النجاح، وأشارت أبو القاسم بأن كل ما تضمنته أوراق العمل من معلومات هي حصيلة جهود مستمرة لتجاوز التحديات وتأكيد هوية التكامل، وتجسيد مسؤوليتنا تجاه ذوي صعوبات التعلم لتقديم خدمة تثمر تعلمًا فاعًلا متنوعًا من قبل المختصين والممارسين في الميدان بالشراكة مع الأسرة.

عن شعبان توكل

شاهد أيضاً

انطلاق اختبارات الفصل الدراسي الثالث بتعليم الغاط

الشرقية – فتحيه عبدالله انطلقت أعمال اختبارات نهاية الفصل الدراسي الثالث للعام 1443 في مدارس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.